شريط الأخبار

الرئيس المصري يوافق على تعديل الدستوري والمعارضة تدعو للتظاهر

09:55 - 08 حزيران / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن رئيس الوزراء المصري هشام قنديل مساء السبت ان الرئيس المصري وافق على تعديل الإعلان الدستوري الذي منحه صلاحيات استثنائية فيما تطالب المعارضة المصرية بإلغائه.

وأوضح قنديل في تصريحات لقناة "المحور" ان مرسي وافق على تعديل الإعلان الدستوري وسيصدر إعلانا دستوريا جديدا مساء السبت أو صباح الأحد.

ودعت جبهة الإنقاذ الوطني المصرية في بيان مساء السبت المصريين إلى الاستمرار في التظاهر و"الاحتشاد السلمي" حتى تحقيق المطالب، ملوحة بالإضراب العام لإسقاط الإعلان الدستوري وإرجاء الاستفتاء على مشروع الدستور.

وقالت في بيان "ان جبهة الإنقاذ تدعم وتدعو شباب مصر للاحتشاد السلمي والاعتصام في جميع ميادين مصر حتى تتحقق المطالب" مضيفة "تؤكد كل الشواهد والحشود الجماهيرية خلال الأيام الماضية أن إرادة الشعب المصري تتجه إلى الإضراب العام".

قالت صحيفة حكومية مصرية اليوم السبت، ان الرئيس محمد مرسي سيصدر "قريباً" قانونا لإشراك القوات المسلحة في حفظ الأمن وحماية المنشآت العامة لحين إقرار الدستور وإجراء الانتخابات التشريعية، تمنح بمقتضاه سلطة الضبطية القضائية لضباط وضباط صف الجيش ما يتيح لهم توقيف المدنيين. وأشارت الصحيفة إلى ان مجلس الوزراء المصري اقر هذا القانون وأحاله على مرسي لتوقيعه وإصداره.

وأوضحت صحيفة الأهرام المصرية، ان مشروع القانون نص على ان "تتولى القوات المسلحة بالتنسيق مع أجهزة الشرطة حفظ الأمن وحماية المنشآت الحيوية في الدولة حتى إقرار الدستور وانتهاء الانتخابات التشريعية، وكذلك في الأحوال التي يطلب فيها رئيس الجمهورية ذلك، ويحدد وزير الدفاع المناطق وأفراد القوات المسلحة ومهامهم".

وأعلن ائتلاف الأحزاب والقوى الإسلامية الذي يضم 13 تنظيما بينها جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة والأحزاب والقوى السلفية اليوم السبت، رفضه تأجيل الاستفتاء على مشروع الدستور المقرر ليوم 15 كانون الأول (ديسمبر).

انشر عبر