شريط الأخبار

المنتدى الاعلامي يستنكر تشكيل وحدة إسرائيلية لاختراق الإعلام الفلسطيني

03:04 - 06 تموز / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

استنكر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين قرار الاحتلال الإسرائيلي تشكيل وحدة خاصة لاختراق المواقع والفضائيات والإذاعات الفلسطينية، "في عملية قرصنة رسمية يجري تبنيها على الملأ في تحدٍ لكل القوانين الدولية التي تتيح حرية التدفق الإعلامي".

وأكد المنتدى في بيان له الخميس أن قرار الاحتلال بتشكيل هذه الوحدة وإعطائها اسم يحمل مدلولا تلموديا "وحدة الملك داوود" تأتي كدليل على عنصرية الاحتلال وحربه المفتوحة ضد الإعلام الفلسطيني بكافة أشكاله المختلفة.

وأبدى أسفه لإمعان الكيان الإسرائيلي في خرق كل منظومات القوانين الدولية والإنسانية، واستهداف منظم للإعلام الفلسطيني وصل إلى حد الاغتيال المباشر للإعلاميين أثناء تغطياتهم الميدانية، واستهداف المؤسسات الإعلامية كما حدث في العدوان الأخير على قطاع غزة.

وعدَّ سعي الاحتلال للتشويش على وسائل الإعلام الفلسطينية ليس جديدا، ويعكس فشل الدعاية الإسرائيلية في وجه الإعلام الفلسطيني الموضوعي الناقل والكاشف لجرائم الاحتلال.

وأدان المنتدى هذه الاعتداءات والجرائم البشعة، وطالب المجتمع الدولي برفع الحصانة التي يحيط بها "إسرائيل" وقادة جيش الاحتلال؛ والعمل بشكل جدي لملاحقة قادة الاحتلال كمجرمي حرب نكال ما اقترفوا من جرائم بحق الشعب الفلسطيني.

وأهاب بالجهات والمؤسسات الدولية ذات العلاقة بالشأن الصحفي لإلغاء عضوية الاحتلال من كافة المؤسسات والهيئات الدولية الخاصة بحماية الصحفيين وحقوقهم، والتحرك الجاد على كل الصعد من أجل محاكمة مقترفي الجرائم بحق الصحفيين الفلسطينيين ومؤسساتهم.

انشر عبر