شريط الأخبار

لجنة الإصلاح التابعة للجهاد بالوسطى ترعى صلحاً عشائرياً

11:53 - 04 تموز / ديسمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

رعت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة التابعة لحركة الجهاد الإسلامي – إقليم المنطقة الوسطى، صلحاً عشائرياً بين عائلتي صيدم ودعبس إثر شجار عائلي وقع بينهما وخلف بعض الإصابات بجراح متوسطة.

وحضر الصلح العشائري عدد كبير من قيادات ووجهاء اللجنة من بينهم الشيخ "ناصر الهنداوي" و "سليم حماد" و أبو اسماعيل عبيد" و "أبو محمد سلطان" و "أبو شفيق قفة"، بالإضافة لعدد من رجال الإصلاح وبوجود وفد من أفراد العائلتين.

وتحدث نيابةً عن اللجنة الشيخ "سليم حماد" الذي أكد على ضرورة تحقيق الألفة والمحبة ونشر روح التسامح ضمن أحكام الشرع الحنيف، وما ترتضيه الأخلاق الإسلامية من إحقاق الحق وتكريس الألفة والمحبة في المجتمع الفلسطيني.

من جانبه، ثمن مختار عائلة صيدم الحاج "أبو فادي" دور لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح في حل الخلافات وسرعة تطويق الإشكاليات والعمل على تفكيكها ووضع الحلول المناسبة لها، فيما عبر كبير عائلة دعبس الاستاذ "أبو اسامة" عن شكره للجنة الإصلاح لدورها في رأب الصدع وحل المشكلة التي وقعت بين أفراد العائلتين وتقريب وجهات النظر.

من ناحيته ثمن الأستاذ "تحسين الوادية" (أبو وسيم) رئيس لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة في قطاع غزة، جهود جميع اللجان ورجال الإصلاح، وأشار إلى أن اللجنة على مستوى القطاع تقوم على الدوام بحل العشرات من النزاعات والخلافات العائلية المختلفة من بينها قضايا كبيرة كالقتل وغيرها من القضايا.

انشر عبر