شريط الأخبار

الحكومة التونسية توافق على الاستقالة منعا للفوضى

07:04 - 02 كانون أول / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم


وافقت الحكومة التونسية الحالية التي يسيطر عليها حزب النهضة الإسلامي على الاستقالة لمنع سقوط البلاد في الفوضى.

واعلن رئيس الوزراء التونسي وامين عام حركة النهضة الاسلامية الحاكمة حمادي الجبالي السبت انه "لا يرى مانعا" في تشكيل حكومة كفاءات مصغرة غير متحزبة، بناء على اقتراح الرئيس منصف المرزوقي.

وقال الجبالي "سيدرس الموضوع وسيرد عليه كتابيا وعلنيا (...) وإذا كان فيه خير تونس لا أرى مانعا في صيغة حكومة جديدة تأخذ بالاعتبار كل المعطيات، وكل شيء يراجع".

وكان الرئيس المؤقت منصف المرزوقي قد دعا إلى تشكيل "حكومة كفاءات مصغرة" لا تقوم على أساس المحاصصة أو الولاءات الحزبية.

وجاءت دعوة المرزوقي على إثر الأحداث التي تشهدها ولاية سليانة بالشمال الغربي.

وكان رئيس الحكومة قد اتهم المعارضة العلمانية بمحاولة إسقاط البلاد في الفوضى.

من جهتها, كلفت السلطات التونسية "المعتمد الأول (نائب الوالي) بتسيير شؤون ولاية سليانة في انتظار اتخاذ القرار المناسب من السلطات المختصة" بخصوص المحافظ، والذي يطالب أهالي المنطقة بإقالته.

وكان هذا ما توصلت إليه الحكومة التونسية وقيادة الاتحاد العام التونسي للشغل السبت لـ"تهدئة الأمور".

انشر عبر