شريط الأخبار

بسبب عدوانها على غزة

لاعبو أوروبا يرفضون إقامة بطولة كأس أمم أوروبا في "إسرائيل"

09:24 - 02 تشرين أول / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

طالب عدد من نجوم كرة القدم في العالم، في بيان لهم، بعدم السماح لإسرائيل باستضافة نهائيات كأس الأمم الأوروبية للشباب، تحت 21 عاما، (يورو 2013) التي تنوي استضافتها العام المقبل، بسبب عدوانها الأخير على قطاع غزة.

ووقع على البيان، وفقا لصحيفة 'الغارديان' البريطانية، النجم المالي المسلم عمر كانوتيه، والايفواري ديديه دروجبا، والنجم البلجيكي المحترف في صفوف تشيلسي الانجليزي ادين هازارد، ونجوم نيوكاسيل يونايتد الانجليزي ديمبا با، وسيسي، والشيخ تيوتي، وكاباي، وسيسوكو، ونجم باريس سان جيرمان الفرنسي مينيز.

كما وقع على البيان، لاعبون في أندية كوينز بارك رينجرز، وبلاكبيرن، وستوك سيتي، وايبسويتش تاون الانجليزية، إضافة إلى لاعبين من فرنسا، واسبانيا، وايطاليا، والبرتغال، وتركيا.

وقال الموقعون في بيانهم: 'ندين بشدة الهجوم الإسرائيلي على غزة، الذي هو وصمة عار أخرى على ضمير العالم، ونعرب عن التضامن مع شعب غزة الذي يعيش تحت الحصار والحرمان من الكرامة الإنسانية الأساسية والحرية'.

وتابعوا: 'من غير المقبول أن يقتل الأطفال وهم يلعبون كرة القدم، إن استضافة إسرائيل بطولة كأس أوروبا تحت 21 عاما  في هذه الظروف، سينظر إليه على أنها مكافأة للإجراءات التي تتعارض مع القيم الرياضية.'

وقالوا: 'نحن على علم أن "إسرائيل" قصفت ملعب لكرة القدم وتسببت بمقتل أربعة أبرياء يلعبون كرة القدم ولا يمكن أن نقبل استضافة هذه الدولة لبطولة أوروبا، ونحن سنقف دائماً إلى جانب أهل غزة المحاصرين والمحرومين من أدنى درجات الحرية'.

كما قام اللاعبون الموقعون بحملة أطلقوا عليها، عبارة 'لا لإسرائيل' مكتوبة على يافطات رفعوها، كما رفعوا قميصا رياضيا مكتوبا عليه 'دولة فلسطين'.

 

انشر عبر