شريط الأخبار

وقفة تضامنية مع أسرى الأردن في إسرائيل

06:44 - 01 حزيران / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

نفذت لجنة "مهندسون من أجل القدس" في الأردن، اليوم السبت، وقفة تضامنية مع الأسرى الأردنيين في السجون الإسرائيلية، وذلك أمام مجمع النقابات المهنية، وسط العاصمة عمان.

وجاءت هذه الوقفة بعد أن تلقت اللجنة مؤخرًا ما قالت إنها رسالة مهربة من معتقلين أردنيين اثنين داخل سجون إسرائيل، شرحا فيها أوضاعهما المأساوية، بحسب ما ذكره المشاركون في  الوقفة.

وحمّل نقيب المهندسين الأردنيين عبد الله عبيدات، الحكومة الأردنية مسؤولية ما يتعرض له الأسرى في السجون الإسرائيلية، مطالبًا إياها بالعمل على إطلاق سراحهم، ومشيدًا بصمود الأسرى وأهاليهم، وذلك في كلمة ألقاها خلال الوقفة.

وطالب الحكومة بتأمين زيارة لأهالي الأسرى ليتسنّى لهم رؤية أبنائهم، مشيرًا إلى العديد من الوعود التي تلقاها أهالي الأسرى من الحكومة بهذا الخصوص دون أن تخرج إلى حيّز التنفيذ.

من جانبه قال علي أبو السكر، رئيس لجنة الأسرى في حزب جبهة العمل الإسلامي: "إننا مستمرون في المطالبة بالإفراج عن الأسرى، ولن نتخلى عن هؤلاء الأبطال، ولن تموت قضيتهم في نفوسنا حتى يتحرر آخر أسير".

وتابع "أبو السكر" حديثه قائلاً: "إننا سنستمر بالطرق على أسماع الحكومة لعلها تستجيب يومًا وتتحرك فيها الحمية تجاه أسرانا أصحاب الفضل على الأمة العربية"، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن "المقاومين سيستمرون بالطرق بالنار على الكيان الصهيوني حتى يتحرر آخر أسير وكل شبر من أرضنا المحتلة" على حدّ تعبيره.

ويبلغ عدد الأسرى الأردنيين في السجون الإسرائيلية 25 معتقلاً، دخل ثلاثة منهم إضرابًا عن الطعام احتجاجًا على ظروف اعتقالهم وعدم تقديمهم لمحاكمات بالإضافة إلى 30 مفقودًا.

انشر عبر