شريط الأخبار

في أعقاب حصول فلسطين على صفة مراقب بالامم المتحدة

كندا تستدعي دبلوماسييها في "اسرائيل" و رام الله و الأمم المتحدة

05:51 - 30 تموز / نوفمبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

استدعت وزارة الخارجية الكندية كبار دبلوماسييها في "إسرائيل" والضفة الغربية والأمم المتحدة لبحث تداعيات التصويت لمصلحة الاعتراف بفلسطين كدولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة الذي عارضته.
وذكرت وسائل إعلام كندية ان وزير الخارجية جون بيرد استدعى كبار الدبلوماسيين في "إسرائيل" ورام الله والأمم المتحدة في كلّ من نيويورك وجنيف لتقييم آثار التصويت في الأمم المتحدة. وكان بيرد قال في مقابلة تلفزيونية "الأمر الأول الذي أريد القيام به هو التحدث إلى ممثلي كندا في رام الله وسفيرنا في الامم المتحدة وسفيرنا في إسرائيل لرؤية كيفية التصرف من الآن فصاعدا".
وقال إن كندا تؤيد حلا للصراع يقوم على المفاوضات وليس المساعي الأحادية الجانب، وتابع "لا ننظر إلى قطع العلاقات مع السلطة الفلسطينية ولكننا قلقون جدا من هذا العمل الأحادي". وأعرب عن قلق كندا من سعي الفلسطينيين إلى الانضمام إلى منظمات أخرى في الأمم المتحدة من ضمنها المحكمة الجنائية الدولية.

انشر عبر