شريط الأخبار

اصابة مواطنان بجروح و عشرات اخرين بالاختناق في مسيرة بلعين الاسبوعية

03:08 - 30 حزيران / نوفمبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب اليوم الجمعة، مواطنان بجروح وعشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد أثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع في مسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الفصل العنصري.

وأوضحت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، في بيان لها عقب المسيرة التي نظمتها، أن جنود الاحتلال الإسرائيلي أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، باتجاه المشاركين عند وصولهم إلى الأراضي المحررة 'محمية أبو ليمون' بالقرب من جدار الفصل العنصري، ما أدى إلى إصابة أحمد أبو رحمة (18عاما) بقنبلة غازية باليد، وعيسى أبو رحمة( 40عاما) بقنبلة غازية بالرجل، والعشرات من المواطنين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب بحالات اختناق شديد.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، ورايات حركة فتح والجبهة الشعبية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.

وتأتي فعالية هذا اليوم، حسب بيان اللجنة، في ما اسمتها بـــ "جمعة الدولة والانتصار السياسي والدبلوماسي الفلسطيني ودعم السيد الرئيس محمود عباس"، حيث أعلنت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان وأهالي بلعين مشاركتهم فرحة أبناء شعبنا الفلسطيني في ميلاد الدولة الفلسطينية في هيئة الأمم المتحدة بصفة مراقب في احتفال مهيب وخروج أهالي القرية في الشوارع باتجاه جدار الفصل العنصري, داعين إلى إنهاء الانقسام وتجسيد المصالحة والوحدة الوطنية على الأرض، وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

كما دعت اللجنة الشعبية إلى استمرار وتوسيع فعاليات المقاومة الشعبية في جميع محافظات الوطن وبكافة أشكالها.

وزار قرية بلعين وفد بلجيكي، كما ورد ببيان اللجنة، شارك في المسيرة، كتعبير عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني، وقد استمع الوفد قبل المسيرة لشرح مفصل عن تجربة بلعين في مقاومة الاحتلال والاستيطان والجدار في السنوات الثمانية السابقة من المنسق الإعلامي راتب أبو رحمة، الذي أشار إلى أهمية الدور النضالي التضامني الذي يقوم به المتضامنون الدوليون، وعوامل نجاح تجربة بلعين في مقاومة الاحتلال، مشجعا الوفود للمشاركة في المسيرات ضد الاحتلال والاستيطان والجدار.

فيما عبر الوفد البلجيكي عن إعجابه بنضال أهالي بلعين.

انشر عبر