شريط الأخبار

بريطانيا: نحترم قرار الأمم المتحدة بمنح فلسطين صفة دولة مراقب

10:05 - 30 تموز / نوفمبر 2012

لندن- (ا ف ب) - فلسطين اليوم

قالت بريطانيا الخميس انها تحترم قرار الامم المتحدة منح فلسطين صفة دولة مراقب وذلك بالرغم من امتناعها عن التصويت.

وكان وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ اعلن في وقت سابق أن بلاده ستمتنع عن التصويت الا اذا قبل الفلسطينيون بلا شروط العودة الفورية لطاولة المفاوضات مع اسرائيل.

واكد هيغ مع ذلك انه يحترم تصويت الجمعية العامة للامم المتحدة لفائدة القرار الذي عارضته تسع دول بينها بالخصوص الولايات المتحدة واسرائيل.

وقال هيغ في بيان "نحن نحترم خطة العمل التي اختارها الرئيس (الفلسطيني محمود) عباس ونتيجة (تصويت) الجمعية العامة للامم المتحدة هذا المساء".

واضاف "سنضاعف جهودنا لاعادة اطلاق عملية السلام وسنستمر في دعمنا الحازم للرئيس عباس والسلطة الفلسطينية وحل الدولتين".

وحث وزير الخارجية البريطاني الطرفين على قبول نتائج التصويت ووعد بدعم بريطانيا من اجل التوصل الى حل سلمي.

وقال "احث مجددا اسرائيل على تفادي رد الفعل بطريقة تقوض عملية السلام وعلى العودة الى المفاوضات. لا يمكننا دعم رد فعل يهمش الرئيس عباس او يهدد بانهيار السلطة الفلسطينية".

واضاف هيغ "ان السنة المقبلة هي سنة اكثر اهمية للسلام في الشرق الاوسط. نحن نشجع الولايات المتحدة، بالتنسيق مع دعم حازم ونشط من بريطانيا، والاتحاد الاوروبي والمجتمع الدولي على اظهار روح قيادية وبذل كل ما هو بامكانهم في الاسابيع والاشهر القادمة لدفع عملية السلام".

وصوتت اغلبية مريحة من 138 دولة لفائدة قرار منح فلسطين صفة دولة مراقب مقابل تصويت تسع دول ضده وامتناع 41 دولة عن التصويت.

انشر عبر