شريط الأخبار

حبيب: خطوة الرئيس عباس في الامم المتحدة فيها مخاطرة بثوابت شعبنا

08:58 - 29 حزيران / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد القيادي في حركة الجهاد الاسلامي، الشيخ خضر حبيب أن خطوة رئيس السلطة الفلسطينية بالذهاب الى الامم المتحدة يكتنفها الكثير من المخاطرة، و لا سيما و انها ستحفظ في ملفات و اروقة الامم المتحدة، و من ثم سيحاججنا العالم فيها عندما نطالب بحقنا في فلسطين المحتلة من بحرها الى نهرها و التي هي ثابت من ثوابت شعبنا المهمة التي لا يمكن التنازل عنها.

و أشار حبيب في حديث عبر قناة فلسطين اليوم الفضائية مساء اليوم الخميس أن هذه الخطوة لن تغير شيئ على ارض الواقع و خصوصاً ان الشعب الفلسطيني في الضفة و القطاع لا زال يرزح تحت الاحتلال، موضحاً ان هذا الاحتلال لا يمكن ان يزاح الا بالجهاد و المقاومة.

و شدد على أن الدولة الفلسطينية لن تقام الا بالدماء و الشهداء و القتال و المقاومة، اما سياسة الاستجداء فلن تفيدنا في شيئ، غير مستبعداً ان يعود الرئيس ابو مازن الى المفاوضات مع الاحتلال بعد حصوله على صفة دولة مراقب غير عضو في الامم المتحدة.

 و لكنه أوضح ان الاحتلال لن يعطينا شيئا لا اذا ارغم على ذلك و ان حقوقنا لا يمكن ان تعود الا بانتزاعها بالقوة من بين انياب هذا الاحتلال المجرم.

و يشار الى أن الجمعية العامة للامم المتحدة تستعد بعد ساعات قليلة، للتصويت على طلب منح فلسطين وضع دولة مراقب غير عضو في المنظمة الدولية، وسط انقسام في مواقف دول الاتحاد الاوروبي، ومعارضة الولايات المتحدة و"اسرائيل".

انشر عبر