شريط الأخبار

"اسرائيل" غاضبة من المانيا لموقفها من المسعى الفلسطيني بالامم المتحدة

06:19 - 29 حزيران / نوفمبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أفادت صحيفة "هآرتس" أنه بعد إعلان إيطاليا عن دعمها للمسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة فإن قرار ألمانيا بعدم معارضة المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة، والامتناع عن التصويت في الجمعية العامة، مساء اليوم الخميس، قد صدم كبار المسؤولين في الخارجية الإسرائيلية وفي مكتب رئيس الحكومة الصهيونية.

ونقلت عن مسؤول ألماني، رفض نشر اسمه بسبب حساسية الموضوع، شارك في مباحثات ذات صلة قوله إن ألمانيا حاولت مساعدة إسرائيل في الموضوع الفلسطيني منذ مدة طويلة، ولكن إدارة نتانايهو لم تقم بالخطوات المطلوبة من أجل الدفع بعملية السلام. على حد قوله.

وأضاف أن "الإسرائيليين لم يردوا بأي شكل على طلب ألمانيا تقديم بوادر حسنة للسلطة الفلسطينية، وخاصة بكل ما يتصل بالبناء في المستوطنات".

وكتبت "هآرتس" أن الأداء الإسرائيلي حول المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة كان مرتبكا ولم يكن صارما، وأن ألمانيا شعرت بأن إسرائيل تقوم باستغلالها وأنها لا تعمل بشفافية وبتنسيق معها.

وأضافت أن المسؤول الألماني اعتبر القرار الذي سيصدر عن الجمعية العامة للأمم المتدة بشأن الاعتراف بالدولة الفلسطينية على أنه "إيجابي بمفهوم واحد: فهو يساعد في وقف التدهور باتجاه حل دولة ثنائية القومية". وأضاف أن القرار يعترف بشكل قاطع بحل الدولتين، وبحق دولة "إسرائيل" في الوجود.

ولفتت "هآرتس" إلى أن قرار ألمانيا بالامتناع عن التصويت من شأنه أن يزيد من حدة التوتر القائمة أصلا بين المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وبين رئيس الحكومة نتانياهو. وأضافت أن حالة من الغضب تسود مكتب نتانياهو بسبب التغيير في الموقف الألماني، خاصة بعد أن بعثت ألمانيا حتى صباح اليوم برسائل لإسرائيل مفادها أنها تنوي التصويت ضد القرار.

كما أشارت الصحيفة إلى أنه من المقرر أن يعقد اجتماع قمة، الأسبوع القادم، بين حكومة إسرائيل وحكومة ألمانيا في برلين، ومن المتوقع أن الخلاف بشأن التصويت عبئا على المحادثات.

انشر عبر