شريط الأخبار

الأسبوع القادم: توقيع بروتوكول يقضي بإدخال مواد الاعمار عبر معبر رفح

11:41 - 29 تشرين ثاني / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم


التقى وزير الأشغال العامة والإسكان بحكومة غزة د.م .يوسف الغريز وزير الإسكان والمجتمعات المحلية المصري أ. د. م . طارق وفيق وذلك خلال زيارة قام بها د.الغريز لجمهورية مصر العربية، وبحث الطرفان آلية إدخال مواد البناء والآليات والمعدات اللازمة لإعادة اعمار قطاع غزة من مصر إلى غزة عبر معبر رفح البري.

وقد أكد د. الغريز على العلاقات الوطيدة التي تربط البلدين الشقيقين مثمنا الجهود المصرية الكبيرة في دعم القضية الفلسطينية والتي كان أخرها إبرام اتفاق التهدئة الذي جاء برعاية مصرية.

وقال د.الغريز إن هذا اللقاء يأتي في ضوء القرارات الحكيمة والشجاعة التي اتخذها الرئيس المصري د. محمد مرسي بضرورة إدخال مواد الاعمار إلى غزة عن طريق معبر رفح وان المباحثات الجارية تأتي لتذليل العقبات أمام حركة دخول مواد الاعمار.

وأوضح د. الغريز أن الأسبوع القادم سيشهد توقيع بروتوكول التفاهم الذي يقضي بإدخال مواد الاعمار إلى غزة عبر معبر رفح البري.

وثمن الغريز الموقف المصري شاكرا مصر رئاسة و حكومة وشعبا على جهودها وحرصها من اجل التخفيف من معاناة أبناء الشعب الفلسطيني.

من جهته رحب د. طارق وفيق بالزيارة معبرا عن المكانة الخاصة التي تكنها بلاده إلى غزة وفلسطين ومشيدا بالصمود الأسطوري للشعب الفلسطيني خلال العدوان الأخير على غزة .

وقد أكد وفيق عن ترحيبه بإدخال مواد البناء اللازمة لإعادة اعمار غزة وانه سيسعى لتذليل كافة العقبات التي يمكن أن تواجه عملية إدخال هذه المواد.

وقد أشار وفيق إلى أن الطواقم الفنية التابعة لوزارته قد درست المواصفات وكميات مواد البناء والآليات والمعدات اللازمة لإعادة اعمار غزة و المقدمة من الجانب الفلسطيني وان الجهود تبذل من اجل إرساء مناقصات على الشركات المصرية التي تنتج هذه المواد تمهيدا لإدخالها إلى غزة عبر معبر رفح البري.

يذكر أن قطر قد تبرعت بمنحة من اجل إعادة اعمار قطاع غزة بقيمة ٤٠٠ مليون دولار خلال الزيارة التاريخية لسمو أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إلى غزة قبل عدة أسابيع.

انشر عبر