شريط الأخبار

ستقوم بحملة لتكريم جميع المصورين

"الجهاد" تكرم الإعلاميين الذين وقفوا جنباً إلى جنب بجوار البندقية في الحرب

08:21 - 28 تموز / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أشادت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بالصحفيين الفلسطينيين الذين وقفوا جانباً إلى جنب بجوار البندقية في الحرب الأخيرة على غزة، وحققوا انتصاراً كبيرة على الآلة الإعلامية "الإسرائيلية" التي اعتادت سابقاً على تزييف الحقائق.

وحيّت الحركة كافة الصحفيين الذين عملوا في ظروف عصيبة خلال الحرب رغم استهداف عدد منهم بشكل مباشر ، ومؤسساتهم ، ولم يستسلموا وأصروا على مواصلة المعركة إلى النهاية، وما تكريم الحركة لهؤلاء إلا أقل واجب يمكن أن يقدم لهم.

من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي د. محمد الهندي، في كلمة له خلال حفل لتكريم الإعلاميين، إن المعركة الإعلامية مع العدو لا تقل أهمية عن المقاومة المسلحة، وان كلاهما يكملان بعضهما البعض. مضيفاً أن العدو على مدار العقود الماضية عمد على تزييف الحقائق بحيث يقلب الضحية إلى جلاد، ولكنه في المعركة الأخيرة فشل في ذلك، بجهود الإعلاميين والصحفيين الفلسطينيين الذين لم ترهبهم طائرات العدو والاستهداف المباشر لهم ولمؤسساتهم. وتمسكوا برسالتهم في كشف جرائم الاحتلال للعالم بالصوت والصورة والكلمة.

ودعا الدكتور الهندي كافة الإعلاميين إلى الاستعداد للجولة القادمة والتي ستكون أكثر شراسة ودموية.

وعبرّ عن أمله في الشعب والمقاومة والإعلام باستخلاص العبر من هذه المعركة لتحقيق مكاسب في الجولات القادمة، والتي يتراجع العدو الصهيوني في كل جولة من الجولات.

وفي السياق ذاته، أثنى الزملاء على دور المتحدثين الإعلاميين باسم قوى المقاومة ودورهم في مساعدة الإعلاميين في إيصال الرسالة إلى العالم. مؤكدين على الدور الكبير الذي لعبته الصورة في الحرب.

 


تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين
تكريم صحفيين

انشر عبر