شريط الأخبار

في محاولة لتهدئة الاحتجاجات مرسي يشدد على ان صلاحياته الموسعة "مؤقتة"

10:25 - 25 حزيران / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

اكد بيان صادر عن رئاسة الجمهورية المصرية، مساء اليوم الاحد، على "الطبيعة المؤقتة" للاعلان الدستوري الذي اصدره الرئيس المصري محمد مرسي الخميس واعطاه صلاحيات مطلقة، داعيا في الوقت نفسه الى "حوار ديموقراطي".

وجاء في البيان ان الرئاسة "تؤكد مجددا على الطبيعة المؤقته لهذه الإجراءات المذكورة والتي لا تعني الإستحواذ على السلطة أو تركيزها في يد الرئيس، بل على العكس من ذلك فإنها تهدف إلى نقلها إلى برلمان منتخب ديموقراطيا وتجنب أية محاولة لتقويض أو إجهاض عمل مجلسين منتخبين بطريقة ديموقراطية (الشعب والشورى)" .

ومنذ ان صدر هذا الاعلان الدستوري الجديد يصر مسؤولو جماعة الاخوان المسلمون الذين يدافعون عنه على طابعه "المؤقت"، غير ان احزاب وحركات المعارضة المدنية اعربت عن رفضها لهذا المبرر معتبرة انه "ليست هناك دكتاتورية مؤقتة".

ويقضي الاعلان الدستوري بانه لا يجوز الطعن امام القضاء على كل قرارات الرئيس المصري سواء تلك التي اتخذها قبل صدوره او تلك التي قد يتخذها خلال الاشهر المقبلة وان هذه الحصانة تنتهي بانتخاب مجلس شعب جديد.

كما ينص الاعلان الدستوري على عدم جواز حل الجمعية التأسيسية لوضع الدستور او مجلس الشوري (اللذين يهيمن عليهما الاسلاميون من اي جهة قضائية في الوقت الذي تنظر فيه المحكمة الدستورية العليا طعنا على تشكيلة الجمعية التأسيسية وعلى قرار الرئيس المصري بتشكيلها وينتظر ان ان تصدر قرارها في هذا الطعن الشهر المقبل.

انشر عبر