شريط الأخبار

الجهاد تزف أربعة من شهداء بالوسطى وتجدد العهد معهم بمواصلة طريقهم

01:47 - 24 تشرين أول / نوفمبر 2012

زفت حركة الجهاد الإسلامي في موكب مهيب أربعة من شهدائها في مدينة دير البلح وبحضور قيادة الحركة في المدينة وبمشاركة قيادة الحركة في الوسطى انطلق موكب حاشد إلى بيت عزاء  الشهداء وتخلل ذلك كلمات جهادية من القيادة والمواطنين.

وأكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي د.خالد خطاب "إن الدم انتصر على السيف وان جهادنا ضد العدو الصهيوني مستمر, ومقاومتنا لهذا الاحتلال المجرم الذي لا يفرق بين طفل ولا شيخ وامرأة.

وأضاف القيادي إن مجاهدي سرايا القدس وفصائل المقاومة فاجئوا العدو بضرباتهم الموجعة في قلب كيانهم وجعلوا مغتصبيهم وقادتهم كالفئران مختبئين في ملاجئهم, وبين جدرانهم المحصنة والتي ليست على قدرة الله أولاً وصواريخنا المباركة ببعيدة.

وأشار د. اشرف الكرد "أن دماء الشهداء محمد أبو عيشة وحسن الأستاذ ومحمد بدر وتامر  الحمري ستبقى نبراساً لنا وشعلةً لمواصلة طريقنا ومقاومتنا وجهادنا للعدو الصهيوني.

وأشاد الكرد بقوة المقاومة التي ضربت المحتل في كل مكان  وجعلته يخرج من هذه الحرب مدحورا منهزما لان دماء الشهداء كانت لعنة عليهم ولان دمائهم الطاهرة كانت نبراسا للانتصار والتحرير.

انشر عبر