شريط الأخبار

نجاد: القضية الفلسطينية تحتاج إلى قرار إسلامي لإزالة الكيان من الخارطة

10:44 - 24 تشرين أول / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أوضح الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد، أن "اسرائيل" لديها رغبة "طفولية" في مهاجمة ايران مشدداً على ن بلاده قادرة على الدفاع عن نفسها.

 وقال نجاد في مؤتمر صحافي في العاصمة الباكستانية اسلام اباد "هم يرغبون في إيذاء الامة الايرانية، إنهم في انتظار الفرصة، هم يعرفون أن إيران لا تهاجم أحداً ويعرفون أن إيران تعرف كيف تدافع عن نفسها". 

وأكد أن بلاده لا تقبل هيمنة "اسرائيل"، وقال:"هم يرغبون في مهاجمة إيران لكن هذا من قبيل الرغبة الطفولية".

وفي اطار متصل، لفت نجاد إلى أن "حل القضية الفلسطينية لا يحتاج إلى حرب، بل يحتاج إلى قرار إسلامي موحد لازالة كيان الاحتلال الصهيوني من الخارطة".

 وشدد نجاد على أن "الانتصار الفلسطيني الاخير على العدو الصهيوني بيّن بوضوح مدى هشاشة هذا العدو"، مشدداً على ان "الاتحاد بين المسلمين واتخاذ موقف سياسي واقتصادي حازم ضد هذا العدو كفيل بهزيمته دون الحاجة إلى الحرب".

 ودعا الرئيس الايراني جميع الشعوب إلى الوحدة والتكاتف للتصدي للمؤامرات الاميركية والصهيونية الرامية إلى بث الفرقة بين دول العالم للهيمنة على مقدراتها.

وجدد نجاد تمسك ايران بمبدأ التعاون الجاد مع جميع دول المنطقة لتعزيز العلاقات في جميع المجالات، والسعي الحثيث للتنسيق معها لاعادة الامن والاستقرار إلى ربوعها بعيداً عن أي تدخل أجنبي.

انشر عبر