شريط الأخبار

منذ 10 ايام ..وصول فريق فرنسي للتحقيق في وفاة عرفات إلى رام الله

09:00 - 24 تموز / نوفمبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

قال مسؤول في لجنة التحقيق في وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات العام 2004 إن فريقا فرنسيا للتحقيق في الوفاة وصل اليوم الجمعة إلى رام الله.

ومن المتوقع أن تصل الفرق الأخرى المشاركة في التحقيقات يوم الأحد المقبل.

وتتولى الفرق التحقيق في الأسباب الفعلية التي أدت إلى وفاة عرفات بعد اتهامات بانه قد تم تسميمه.

وبدأ العمال في فتح قبر الزعيم الراحل منذ عشرة أيام لإخراج جثمانه من القبر. وقال عضو اللجنة، الذي اشترط عدم ذكر اسمه، إنه من المقرر ان تكتمل عملية فتح القبر يوم الإثنين المقبل.

وقال إن "نتائج الاختبارات ستعلن خلال ايام أو في نهاية العام الحالي".

وكان عرفات قد توفي في إحدى المستشفيات الفرنسية في 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2004 حيث أظهرت التقارير الطبية أنه توفي لإصابته بنزيف في المخ سببه مرض في الأمعاء.

ولكن تحقيقا صحفيا قامت به "قناة الجزيرة" التليفزيونية وأحد المختبرات الطبية السويسرية أظهر في شهر تموز (يوليو) الماضي وجود مادة "البولونيوم" المشعة السامة فى ملابس عرفات ما أثار المخاوف من احتمال وفاته بتسمم إشعاعي حيث اتهم فلسطينيون إسرائيل بأنها وراء إغتيال عرفات.

وكانت سهى عرفات أرملة الزعيم الفلسطيني الراحل قد طلبت إجراء تحقيق لمعرفة أسباب وفاة زوجها.

انشر عبر