شريط الأخبار

الأمين العام للجهاد:د.رمضان شلح : المقاومة استطاعت أن تخرج من المعركة بأقل الخسائر

10:48 - 23 تشرين أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الدكتور رمضان عبد الله شلح جهوزية حركته لأي خطوة تنهي الانقسام الفلسطيني الفلسطيني وتؤدي إلى الوحدة الوطنية. موضحاً أنه اقترح عقد لقاء بين رئيس السلطة أبو مازن ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل بحضوره وقيادات اخرى للاتفاق على الخيارات وننهي الانقسام لان القضية مهددة.

وأوضح الامين العام لحركة الجهاد في لقاء له على قناة الميادين الفضائية، أننا لم نكن بحاجة إلى كل دماء غزة كي نعرف أهمية المصالحة الوطنية.

وفي شأن آخر، أوعز د. شلح أن قطاع غزة والضفة الغربية محاصرتان بسبب خيارات أوسلو والمفاوضات التي وصلت إلى طريق مسدود. مؤكداً أن خيار المفاوضات خيار عقيم وخيار المقاومة هو المعيار لتحقيق المشروع الوطني الفلسطيني.

وحيال مصر، قال الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي رمضان شلح، لو أتى عمر بن الخطاب اليوم وتسلم تركة مصر لن يحقق التغيير سريعاً، مشيداً بدور مصر الداعم للقضية الفلسطينية وجهودها في دعم فلسطين.

وعن اتفاق وقف إطلاق النار، قال:" لو طالت المعركة كانت النيران ستنتقل إلى الضفة الغربية"، ولدينا الحذر الدائم حيال قيام العدو بالاتفاف على التفاهمات.

انشر عبر