شريط الأخبار

إسرائيل تستعد لتسريح جنود الاحتياط

01:42 - 22 حزيران / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

قالت مصادر عسكرية وإعلامية عبرية إن إسرائيل تبدأ، اليوم الخميس، تسريح جنود الاحتياط الذين تم استدعاؤهم منذ أيام، وذلك بعد ساعات من بدء سريان اتفاق التهدئة مع الفصائل الفلسطينية بقطاع غزة مساء أمس.

ونقل راديو "صوت إسرائيل" عن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، اليوم، أن "الجيش تلقى التعليمات لتنفيذ وقف إطلاق النار، ونقوم بتطبيقها"، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أن "أي تهديد لقوات الجيش أو المدنيين في جنوب إسرائيل - المحاذي لغزة- سيتم الرد عليه بصرامة".

كما نقلت عن وزير الحرب إيهود باراك تصريحات إذاعية ألمح فيها إلى تسريح جنود الاحتياط خلال الأيام القليلة المقبلة في حال صمود اتفاق وقف إطلاق النار.

بدوره، قال باراك إن الجيش "قد يضطر إلى العمل مجددًا في قطاع غزة" إذا لم يستمر وقف إطلاق النار، مضيفًا: "وإذا اضطررنا مستقبلا للقيام بعملية برية واسعة النطاق، فمن الأفضل أن نحظى بدعم دولي راسخ".

وتابع: "المشكلة ليست اجتياح قطاع غزة وتقويض حكم حماس، وإنما طريقة الخروج منه بعد إتمام العملية".

واستدعى الجيش الإسرائيلي يوم الجمعة الماضي 75 ألفًا من جنود الاحتياط للمساعدة في العملية العسكرية التي نفّذتها في غزة خلال الأيام الثمانية الماضية؛ استعدادًا لصدور قرار بعملية اجتياح بري للقطاع.

ويأتي هذا في أول أيام وقف إطلاق النار الذي أعلن وزير الخارجية المصري، محمد كامل عمرو، مساء أمس الأربعاء، عن التوصل لاتفاق بشأنه، وبدأ من الساعة التاسعة مساء أمس بتوقيت القاهرة (7 تغ).

وبدأ العدوان الإسرائيلي على غزة في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري بقتل نائب القائد العام لكتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة حماس أحمد الجعبري، بغارة شنّتها الطائرات الإسرائيلية على سيارته بمدينة غزة.

وإثر ذلك تواصلت الغارات الإسرائيلية بشكل مكثف وردت عليها فصائل المقاومة بهجمات صاروخية وصلت إلى مدى غير مسبوق في المستوطنات والبلدات الإسرائيلية وحتى تل أبيب.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة مساء أمس أن عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي على القطاع بلغ 1383 فلسطينيًا بينهم 161 قتيلاً و1222 جريحًا.

وقال الناطق باسم الوزارة الطبيب أشرف القدرة : إن "138 شهيدًا من الذكور و23 من الإناث و869 جريحًا من الذكور، و353 من الإناث".

وأشار إلى أن "42 طفلاً و18 مسنًّا، وصحفيين اثنين، ومسعفين، وأحد رجال الدفاع المدني كانوا من بين شهداء العدوان الإسرائيلي".

وأوضح أن من بين الجرحى الفلسطينيين خلال العدوان الإسرائيلي على غزة كان 431 طفلاً، و88 من المسنين.

وعلى الجانب الإسرائيلي قتل 5 إسرائيليين إضافة إلى عشرات الجرحى.

انشر عبر