شريط الأخبار

اتحاد الاذاعات والتفزيونات الإسلامية يطالب بملاحقة قتلة الصحفيين الفلسطينيين في المحاكم الدولية

05:56 - 21 تشرين أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم


وجه اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الاسلامية التحية للصحفيين الفلسطينيين الذين يقومون بواجبهم المهني والوطني في تغطية جرائم الاحتلال رغم الاستهداف المتعمد من قبل آلة الحرب الصهيونية .

وقدم الاتحاد التعازي لفضائية الاقصى بعد استشهاد اثنين من طواقمها كما وجه التحية لطواقم فضائية القدس بعد إصابة أحد العاملين فيها وثمنت دور إذاعة القدس التي واصلت عملها رغم تعرضها للقصف وأشادت بدور العاملين في مرئية الاقصى وكل المؤسسات الفلسطينية التي تعمل تحت النار والقذائف.

وأكد الاتحاد إن القتل المتعمد الذي تقوم به آلة الحرب الصهيونية يستوجب ملاحقة هؤلاء المجرمين في المحاكم الدولية على جرائمهم تجاه الصحفيين .

وأكد الاتحاد أنه يتابع بقلق الاستهداف المتعمد للطواقم الصحفية العاملة في الأراضي الفلسطينية سواء بالقصف بالطائرات او عبر التشويش على عمل الفضائيات والاذاعات التي تتصدى للرواية الصهيونية المزيفة .

ودعا الاتحاد الطواقم الصحفية العاملة في فلسطين بمواصلة عملها في فضح جرائم الاحتلال وتوثيق كافة الجرائم ونقل معاناة الشعب الفلسطيني وتسليط الأضواء على العمل البطولي الذي تقوم به المقاومة الفلسطينية .

ودعا الاتحاد لتشكيل لوبي إعلامي عربي إسلامي من أجل مناصرة القضية الفلسطينية والصحفيين الفلسطينيين في معركتهم مع الاحتلال مؤكدا على ضرورة تشكيل فرق إعلامية متخصصة لاختراق مواقع العدو الصهيوني كرد على اختراق وتعطيل بعض المؤسسات الإعلامية .

انشر عبر