شريط الأخبار

قراصنة يشنون حربًا إلكترونية على "شالوم" ويهددون بنشر ملفات خطيرة

04:40 - 21 حزيران / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قراصنة يشنون حربًا إلكترونية على نائب رئيس الوزراء "الإسرائيلي" ويهددون بنشر ملفات خطيرة

 سيلفان شالومشن ناشطو إنترنيت قراصنة، حربا إلكترونية على صفحة نائب رئيس مجلس الوزراء الإسرائيلي، سيلفان شالوم، بموقعي التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر"، وقاموا بوضع تعليقات تؤيد الفلسطينيين وتنتقد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وأعلنت جهة أطلقت على نفسها "ZCompany Hacking Crew" مسؤوليتها عن تلك الاختراقات، كما ادعت مجموعة أخرى أيضا أنها اخترق البريد الإلكتروني لشالوم و البريد الشخصي وجهات الاتصال والمستندات، وأعلنوا أنهم سيكشفونها على الملأ قريبا.

تسريب معلومات 5 آلاف إسرائيلي، من بينهم مسؤولون

وكان من بين التعليقات جمل تدعو إلى الاحتجاج ضد "الحرب الظالمة والاحتلال"، وأخرى تقول: "من يستطيع تحمل مشاهدة  الرعب، الأطفال والأبرياء يذبحون في محاولة حماية أراضيهم المحتلة؟".

ويأتي هذا الهجوم الإلكتروني بعد أيام فقط من تمكن مجموعة قراصنة مجهولين بتسريب معلومات شخصية من 5 آلاف إسرائيلي، من بينهم مسؤولون.

كما اعترف وزير المالية الإسرائيلي، يوفال شطاينتس، بالتعرض لموجة من الهجمات قائلاً: "إن الحكومة تواجه الآن حربا على جبهة ثانية".

هجمات "أنونيموس"

يذكر أنه وفي وقت سابق، شنت مجموعة قراصنة الإنترنت "أنونيموس" هجوما على مواقع إلكترونية إسرائيلية رسمية، بما في ذلك بنك القدس، ووزارة الدفاع الإسرائيلية، وموقع تابع  لجيش الدفاع الإسرائيلي، وغيرها الكثير، تأييدا لقطاع غزة الواقع تحت القصف الإسرائيلي.

كما حاولت المجموعة تعطيل مواقع الجيش الإسرائيلي، ورئيس الحكومة الإسرائيلية، ومواقع مصارف وخطوط طيران وشركات أمنية.

تعليمات لسكان غزة في حال قطعت عنه الاتصالات

كما عمم القراصنة مجموعة من الإرشادات لسكان غزة  تبين طريقة استعادة الاتصال بالعالم في حال قطع الإنترنيت والاتصال.

وعجز الكثيرون عن دخول مواقع إسرائيلية حكومية متعددة إضافة لموقع "بنك القدس" يوم الجمعة، وبعد تدارك هذا المأزق بالاستعانة بالخبراء التقنيين، عاد الشلل لقاعدة البيانات في "بنك القدس" صباح أمس من جديد.

ونشرت مجموعة القراصنة "أنونيموس" قائمة تبين أن هناك أكثر من 663 موقعا إسرائيليا حكوميا وخاصا على شبكة الإنترنيت، تأثرت بالهجمات أو أغلقت بالكامل.

انشر عبر