شريط الأخبار

وزراء الخارجية العرب يؤكدون تنديدهم للعدوان ويعملون على لجمه

04:37 - 20 تشرين أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الحكومة الفلسطيينة بغزة أن غزة لن تنكسر وصامدة بصمود أهلها وأبطالها ومقومتها الباسلة التي أبلت بلاء حسناً في مقارعة الاحتلال.

ورحب هنية بالجهود التي تبذل من اجل الوصول لتهدئة تحفظ كرامة المواطن الفلسطيني والمقاوم الذي مرغ أنف الكيان الإسرائيلي جاء ذلك خلال وصول أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي ووزير خارجية تركيا أحمد داوود أوغلوا بالإضافة إلى عشرة وزراء خارجية وصلوا اليوم الثلاثاء.

وقال :"نحن نريد التهدئة ولا نرغب ولا نحب الحروب ولكن تهدئة تقوم على أسس ثابتة ينتصر فيها الشعب الفلسطيني الذي قدم ألاف الشهداء للوصول لهذه اللحظة الحاسمة في تاريخ الصراع الفلسطيني".

وثمن دور الأشقاء العرب الذين تضامنوا في اللحظات الأولى مع أبناء وأهالي قطاع غزة على رأسهم أمين عام الجامعة العربية ووزير خارجية تركيا أحمد داوود أوغلوا.

بدوره أدان عام جامعة الدول العربية نبيل العربي العدوان الذي تتعرض له قطاع غزة منذ بدء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين.

وأكد انه يجب العمل فعلياً لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين والوصول لتسوية معينة تحفظ للشعب الفلسطيني كرامته وتحقق استقلاليته.

من جهته دعا وزير الخارجية التركي، أحمد داوود اوغلو، إلى الوقف الفوري، للعدوان الاسرائيلي على غزة، مؤكداً على وقوف بلاده حكومة وشعباً إلى جانب أبناء الشعب الفلسطيني، وخاصة أبناء قطاع غزة،

وخاطب أوغلو في مؤتمر صحفي مشترك مع الوفد الوزراي العربي المتواجد في غزة، أبناء الشعب الفلسطيني، في كل من قطاع غزة، والضفة الغربية، والقدس المحتلة، قائلاً: " جئت لكم اليوم، حاملاً رسالة من الرئيس التركي، عبد الله غل، ودولة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، و85 مليون من أبناء الشعب التركي، لنقول لكم: مهما طال الظلم الذي يحيك بكم، فاعلموا أننا إلى جانبكم، فأنتم تدافعون عن كرامتكم، وعن كرامتنا، وكرامة الإنسانية جمعاء".\قال نبيل العربي امين عام الجامعة العربية خلال زيارته لقطاع غزة على راس وفد وزاري عربي رفيع الثلاثاء ان "المشكلة ليست في التهدئة ولكن يجب التركيز على انهاء الاحتلال".
وقال العربي خلال لقائه مع اسماعيل هنية رئيس وزارء حكومة غزة في مقر رشاد الشوا في مدينة غزة ان "المشكلة الحقيقية ليس في التهدئة المشكلة الحقيقية انه يجب تركيز جميع الدول العربية والاسلامية والصديقة في كل العالم على انهاء الاحتلال، هذه هي المشكلة الرئيسية".
واضاف انه "بعد ما رايناه من دمار (...) اذا (حصلت) التهدئة سوف تقصف وسوف يتكرر ويبقى العدوان، يجب التركيز على انهاء الاحتلال".
واوضح "انا اعتقد ما رايناه اليوم يؤكد مرة اخرى ان الشعب الفلسطيني لن ينكسر في يوم من الايام. ما نراه اليوم في غزة انما يدل على العدوان الغاشم المتكرر منذ ستين عاما".

انشر عبر