شريط الأخبار

مرسي و نجاد يؤكدان على ضرورة ايجاد اجماع دولي ضد العدوان الصهيوني

09:49 - 19 تموز / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

دعا الرئيسان المصري والإيراني في اتصال هاتفي إلى ضرورة إيجاد إجماع دولي للحيلولة دون استمرار العدوان الإسرائيلي على غزه.
وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (إرنا) اليوم الاثنين أن الرئيس الإيرانى محمود أحمدي نجاد أشاد خلال الاتصال الهاتفي بالجهود التي يبذلها نظيره المصري محمد مرسي لإعادة الهدوء والاستقرار والأمن إلي غرة.
ونقلت الوكالة عن أحمدي نجاد قوله: "إن المسؤولية الإنسانية والدينية تحتم علينا العمل للحيلولة دون استمرار ارتكاب الجرائم ضد أبناء غزه الأبرياء وإعادة الأمن إلى غزة وباقي الأراضي الفلسطينية".
وأشار رئيس حركة عدم الانحياز في دورتها الحالية إلى القلق على الصعيدين الدولي والإقليمي إزاء العدوان الإسرائيلي على غزه وقال "لابد من مبادرة محددة تمنع استمرار الجرائم الصهيونية في غزه وتؤدي إلي إيجاد إجماع دولي يقف في وجه العدوان الصهيوني".
كما شدد الرئيس الإيراني على ضرورة العمل لوقف القتل المتواصل ضد النساء والأطفال وأهالي غزة والشعب الفلسطيني.
وذكر التقرير أن الرئيس المصري محمد مرسي أكد خلال الاتصال الهاتفي أنه يعمل من خلال الاتصال بالعديد من رؤساء بلدان العالم لإيجاد إجماع دولي ضد العدوان الإسرائيلي على غزه.
هذا و ارتفعت حصيلة الشهداء في قطاع غزة ارتفعت اليوم الاثنين إلى 90 شهيداً وأكثر من 900 جريح، غالبيتهم من الأطفال والنساء والشيوخ.

انشر عبر