شريط الأخبار

مروان البرغوثي يطالب عباس بالتوجه إلى قطاع غزة

04:11 - 19 تموز / نوفمبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

دعا الأسير مروان البرغوثي، القيادة الفلسطينية كافة، وفي مقدمتها اللجنة التنفيذية، واللجنة المركزية لحركة فتح، والرئيس أبو مازن للتوجه فورا إلى قطاع غزة، "لمشاركة شعبنا معركة الصمود والمقاومة في قطاع غزة".

وفي بيان أصدره من سجنه هداريم ، وجه القائد البرغوثي تحية الإجلال والإكبار لشهداء شعبنا الذين سقطوا في العدوان الإسرائيلي، على قطاع غزة وفي مقدمتهم الشهيد القائد احمد الجعبري.

وأضاف، " من زنزانتي الصغيرة ومن وسط آلاف الأسرى المناضلين أؤكد على ضرورة ترتيب وعقد مؤتمر للمصالحة الوطنية فوراً، وبمشاركة كافة الفصائل والأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية وتشكيل حكومة وحدة وطنية لمواجهة التحديات ولإنقاذ المشروع الوطني الفلسطيني، واعتماد وثيقة الأسرى للوفاق الوطني برنامجاً لمؤتمر المصالحة وللحكومة" .

و أدان البرغوثي العدوان الوحشي على شعبنا واعتبره عدواناً على كل فلسطين وشعبها وعلى العرب والمسلمين والأحرار في العالم.

و دعا إلى التحرك الشعبي الشامل والخروج في مسيرات شعبية تنديداً بالعدوان الإسرائيلي ورفضاً للاحتلال ،مطالبا بإنهاء الحصار الظالم عن قطاع غزة وفتح جميع المعابر وفي مقدمتها معبر رفح على مدار الساعة.

ودعا القائد البرغوثي الدول العربية كافة ومصر والأردن خاصة لإعادة النظر بشكل جذري ومسئول في علاقاتها مع إسرائيل في ظل استمرار الاحتلال والعدوان.

وشدد على ضرورة الإصرار على الذهاب إلى الأمم المتحدة والتصويت على عضوية دولة فلسطين بصفة مراقب قبل نهاية هذا الشهر، والتنديد بمواقف الحكومات الرافضة الاعتراف بالدولة الفلسطينية و التأكيد على كون دولة إسرائيل دولة احتلال تجاوزت كل الشرائع الدولية والإنسانية ونكلت بشعبنا لعقود طويلة وإنها لن تعيش بسلام ما لم يحظى شعبنا بالحرية والعدالة والانعتاق من احتلالها البغيض الذي يشكل أساس الصراع.

انشر عبر