شريط الأخبار

الجامعة العربية تؤيد جهود مصر لوقف العدوان بغزة

11:41 - 17 تموز / نوفمبر 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

أعرب مجلس الجامعة العربية، على المستوى الوزاري، عن تأييده لجهود مصر بالتنسيق مع فلسطين لوقف العدوان الاسرائيلي على غزة.

وأضاف المجلس، في البيان الختامي الذي صدر عقب اجتماع طارئ اليوم بالقاهرة، أن الجامعة العربية تؤيد جهود مصر لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني والتوصل إلى تهدئة تؤدى إلى الوقف الفوري للأعمال العسكرية وحماية المدنيين وتقديم المساعدات الانسانية العاجلة لسكان قطاع غزة.

وطالب المجلس الدول العربية بتوفير احتياجات قطاع غزة الإنسانية وبصفة عاجلة المساعدات الغذائية والأدوية والمعدات الطبية لعلاج الجرحى والمصابين.

وأعرب عن استياءه البالغ إزاء إخفاق مجلس الأمن الدولي فى اتخاذ الاجراءات اللازمة لوقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ووقف الاغتيالات للقيادات الفلسطينية وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.

ودعت الجامعة العربية مجلس الأمن إلى تحمل مسئوليته المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة لحفظ الأمن والسلم الدوليين واتخاذ التدابير الكفيلة لردع إسرائيل دولة الاحتلال ومحاسبتها عما ارتكبته من جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية والعمل على ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتقديمهم للعدالة .

وطالبوا بالعمل على تنفيذ قرارات القمم العربية السابقة والخاصة بانهاء الحصار الإسرائيلي البري والبحري والجوي على قطاع غزة وإعادة إعماره لا سيما ما يتعلق بالقمة العربية الاقتصادية التى عقدت بالكويت 2009 والقمة العربية العادية التى عقدت فى سرت 2010 ونتائج اجتماع قمة شرم الشيخ لاعادة إعمار غزة فى مارس/آذار 2009 ومطالبة الدول المانحة بالوفاء بتعهداتها فى هذا الصدد وذلك بالتنسيق مع دولة فلسطين .

وطالب الوزراء العرب كافة الدول الأعضاء فى الأمم المتحدة بدعم التوجه الفلسطيني يوم 29 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري برفع مكانة دولة فلسطين إلى دولة غير عضو.

من جانبه، قال نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية، إن مبادرة السلام العربية "ماتت قبل أن تولد"، ولكن المطلوب بحث البدائل، وأن تحدد الدول العربية ما تستطيع أن تقوم به فيما بينها وهذا يقتضي تفكير وقرارات من القمة على أعلى مستوى.

وأضاف العربي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزيري خارجية فلسطين ولبنان، أن مجلس الأمن تخلى عن مسئولياته لإدارة "عملية السلام وهي عملية وليست سلاما".

وحول مدى إمكانية التزام الدول العربية بوقف التطبيع مع اسرائيل، قال العربي إن هذه توصية بوقف التطبيع وكل قرارات الجامعة العربية غير ملزمة إلا من خلال موافقة الدول.

  من جانبه، قال رياض المالكي وزير خارجية فلسطين إنه سوف يستقبل الوفد الوزاري العربي في قطاع غزة، مشيرا إلى أن العدوان الإسرائيلي جاء ردا على الجهود المبذولة لإتمام المصالحة الفلسطينية، وعلى التوجه الفلسطيني للتوجه للأمم المتحدة ، كما أنه ترافق زمنيا مع الوضع الداخلي في إسرائيل وقرب الانتخابات.

واتهم وزير خارجية لبنان عدنان منصور إسرائيل بأنها "تحتمى بالقوى الدولية"، مشيرا إلى أنها هي الدولة الوحيدة في العالم التي تحتل أراض عربية ، وهذا العدوان ليس الأول لن يكون الأخير.

انشر عبر