شريط الأخبار

إغلاق كامل لمداخل نابلس

عشرات الإصابات في مواجهات بالقرب من معسكر عوفر

03:35 - 17 تموز / نوفمبر 2012

نابلس - فلسطين اليوم

أصيب العشرات من  المتظاهرين  الفلسطينيين خلال مواجهات اندلعت بالقرب من معسكر عوفر العسكري القريب من مدينة رام الله.

و قالت مصادر طبية لفلسطين اليوم ان أربعة إصابات وصفت بالخطيرة جراء الإصابة المباشرة بالرصاص الحي و المطاطي و قنابل الغاز و الصوت.

و كانت مواجهات اندلعت بالقرب من البوابة الرئيسية لمعسكر عوفر غربي رام الله في أعقاب مسيرة طلابية بالمئات لجامعة بيرزيت تضامنا مع قطاع غزة و استنكارا للمجازر الصهيونية عليها.

و بحسب المصادر الطبية فقد أصيب العشرات جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع و الفلفل الذي اطلقه الجنود بكثافة باتجاه المشاركين في المواجهات، و التي وصفت بأنها الأكبر منذ سنوات.

و المصابون هم محمد غسان بقنبلة غاز في رأسه، محمد قباجة، و الذي أصيب برصاص مطاطي في عينه، وفادي البدوي إصابة برصاصتين حي في كلتا قدميه.

و كانت مسعفة من طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني أصيبت إصابة بالغة في الرأس إثر سقوطها من سيارة الإسعاف بعد استهداف السيارة من قبل قوات الاحتلال بقنبلة غاز مسيل للدموع.

كما أغلقت قوات الاحتلال الصهيوني مداخل مدينة نابلس في أعقاب مواجهات اندلعت عصر اليوم بالقرب من حاجز حوارة جنوب المدينة.

و قال شهود عيان أن الجنود الصهاينة أغلقوا حاجز حوارة بالاتجاهيين، و حاجز عورتا  القريب، و منعت السيارات المتجهة من و إلى وسط الضفة و جنوبها من المرور.

وكانت مواجهات اندلعت بالقرب من حاجز حوارة امتدت الى شارع القدس بين الجنود و الشبان المتظاهرين تضامنا مع قطاع غزة و احتجاجا على الجرائم الصهيونية عليه.

و أصيب خلال هذه المواجهات ثمانية من الشبان ثلاثة منهم جراء أصابتهم برصاص مطاطي، فيما سجلت العشرات بحالات اختناق جراء الإطلاق الكثيف للغاز المسيل للدموع.

انشر عبر