شريط الأخبار

حرب نفسية متبادلة..رسائل تحذيرية للضباط الصهاينة ترسلها "سرايا القدس"

01:22 - 17 كانون أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم


منذ بداية العدوان الصهيوني على قطاع غزة، كانت الحرب النفسية المتبادلة بين المقاومة الفلسطينية والعدو الصهيوني عامل هام في تحقيق معادلة توازن الردع، لتتمكن من خلالها المقاومة من دب الرعب في صفوف الصهاينة لا سيما الضباط والجنود منهم.

فالمفاجأة التي أعلنت عنها سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم عن اختراقها 5000 جهاز خلوي لضباط صهاينة، وبثت إليهم رسالة كانت تقول بالعربية "سنجعل غزة مقبرة لجنودكم ونجعل تل أبيب كتلة لهب"، وهي رسالة واضحة بأن هناك مزيد من المفاجآت لدى المقاومة الفلسطينية.

كما جاءت هذه الاختراقات لهواتف الصهاينة، كرد أولي على محاولات "إسرائيل" أن تخترق الإذاعات الفلسطينية والفضائيات وترسل برسائل على الجوالات والتلفونات الأرضية، الأمر الذي حذرت من التعامل معه كافة المؤسسات الأمنية الفلسطينية.

جاء إعلان السرايا عن هذا الاختراق النوعي، جزء من المفاجآت التي تمتلكها المقاومة الفلسطينية، كما أكد المتحدث باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي "أبو أحمد".

أبو أحمد، ذكر أن المقاومة مستعدة لأي عدوان بري صهيوني على قطاع غزة، موضحاً أن المقاومة على أتم الجهوزية والاستعداد وان بحوزتها مفاجآت كثيرة للعدو، على رأسها أسر جنود صهاينة في حال قرر دخول قطاع غزة برياً.

انشر عبر