شريط الأخبار

وزير خارجية تونس الى غزة احتجاجاً على العدوان الصهيوني

02:32 - 16 آب / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أكد مستشار الرئيس التونسي للشؤون الدولية أنور الغربي أن وزير الخارجية التونسي رفيق عبد السلام سيترأس وفدا تونسيا رسميا للذهاب إلى غزة احتجاجا على العدوان الإسرائيلي.

وأكد أن الوفد سينطلق اليوم الجمعة (16|11) إلى القاهرة ومنها غدا صباحا إلى قطاع غزة قبل أن يعود إلى القاهرة للمشاركة في اجتماعات وزراء الخارجية العرب لبحث سبل الرد العربي على هذا العدوان.

وأوضح الغربي في تصريح صحفي أن الوفد يضم بالإضافة إلى وزير الخارجية رفيق عبد السلام كلا من مدير الديوان الرئاسي وهو برتبة وزير عماد الدايمي، ووزير حقوق الإنسان الناطق الرسمي باسم الحكومة سمير ديلو ووزير أملاك الدولة سليم بن حميدان، وأشار إلى أن هناك جهود لأن يشمل الوفد شخصيات سياسية من المعارضة، على أن ينطلق الوفد اليوم الجمعة (16|11) إلى العاصمة المصرية القاهرة ثم يزور غزة غدا السبت (17|11) على أن يعود بعدها للمشاركة في اجتماعات وزراء الخارجية العرب لبحث سبل التعامل مع العدوان الإسرائيلي ضد غزة.

هذا وذكر الغربي، أن فكرة الوفد الرسمي الذي يضم ممثلين عن الحكومة والرئاسة، يأتي في سياق رد فعل تونسي طبيعي على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، حيث يعتبر موقف الادانة للهجوم الإسرائيلي اجماعيا بين مختلف المكونات السياسية، وهناك دعوة اليوم من عدد من القوى السياسية والمدنية ليوم غضب لصالح غزة والشعب الفلسطيني، وهي تحركات تأتي كلها بعد أيام من احتضان تونس لمؤتمر دولي حول الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال رعاه الرئيس التونسي الدكتور المنصف المرزوقي شخصيا وحضرته قيادات فلسطينية من مختلف أنحاء العالم ونشطاء وحقوقيون أيضا من مختلف أنحاء العالم.

وأضاف: "هنا في تونس ننظر إلى الحصار المفروض على قطاع غزة منذ العام 2006 كشكل من أشكال الأسر، ونعتبره جريمة يجب على المجتمع الدولي أن يعمل على وقفها فورا"، على حد تعبيره.

انشر عبر