شريط الأخبار

نافية مُغادرة موظفيها الأجانب..الأنروا تغلق مؤسساتها التعليمية بغزة لإشعار آخر

01:36 - 15 كانون أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم


أغلقت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" في قطاع غزة كافة مؤسساتها التعليمية في القطاع حتى إشعار آخر، نظرًا للتطورات الأمنية الراهنة، نافيةً أن يكون أيًا من موظفيها الدوليين غادر القطاع أو جرى إخلاؤهم بسبب الأوضاع الأمنية.

وقال المستشار الإعلامي للأونروا عدنان أبو حسنة في بيان صحفي تلقت "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، نسخة عنه، إن أربعة موظفين دوليين دخلوا صباح اليوم غزة للمساعدة في ردود الطوارئ التي تقوم بها "أونروا" في ظل الأوضاع الحالية.

وفي السياق، أوضحت "أونروا" أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بضبط النفس، وعدم تعريض حياة المدنيين للخطر، مؤكدًا في ذات الوقت اعتراضه على إطلاق الصواريخ على الإسرائيليين أيضًا.

وطالبت "إسرائيل" بعدم تكرار ما فعلته في عام 2008، وأن تلتزم بالقانون الدولي لعدم تعرض حياة الأبرياء للخطر، مشيرة إلى أن 1400 مواطن من غزة استشهدوا في العام 2008 - 2009 بينهم أكثر من 300 طفل، داعية كل الأطراف لمنع تكرار ذلك.

وبينت أنها الآن في منتصف عملياتها للتعافي من العمليات الإسرائيلية الحربية الأخيرة مثل عمليات البناء والإعمار الضخمة التي تنفذها، لافتة إلى أن العنف الجديد سيعمل على تأخير كل ذلك.

وقالت "أونروا" إنها "تضم صوتها إلى صوت الأمين العام بان كي مون بمطالبة الجميع بضبط النفس لتجنيب المدنيين القتل".

انشر عبر