شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي : العدو أعلن الحرب وسنعامله بنفس المستوى

05:16 - 14 آب / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن اغتيال العدو الصهيوني لقائد كتائب القسام احمد الجعبري هو إعلان حربٍ على شعبنا، وأننا سنتعامل مع هذا الإعلان الصهيوني بنفس المستوى.

ودعت الحركة كافة أذرع المقاومة وجماهير شعبنا لإعلان الاستنفار العام لمواجهة سياسات الاحتلال العدوانية.


وفيما يلي نص البيان:

{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً}.

بيان صحفي

العدو يعلن الحرب باغتياله القائد أحمد الجعبري وسنتعامل مع إعلانه بنفس المستوى

تودع فلسطين اليوم قائداً كبيراً، ومجاهداً فذاً، أفنى حياته سائراً على درب المقاومة، فقدم في سبيل ذلك فلذات كبده، ورفاق دربه شهداء على طريق التحرر والاستقلال.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، وموقنةً بعونه ونصره، تحتسب حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين القائد الكبير والأخ العزيز المجاهد/ أحمد الجعبري (أبو محمد)

عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ونائب القائد العام لكتائب الشهيد عز الدين القسام.

الذي ارتقى في قصفٍ صهيوني غادر مساء اليوم الأربعاء 14 نوفمبر/ تشرين ثاني، استهدف سيارته وسط مدينة غزة.

إننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وإذ ننعى الشهيد القائد أبو محمد، نؤكد على ما يلي:-

أولاً: إن استهداف القائد أحمد الجعبري، هو إعلان حربٍ على شعبنا، وبناءً عليه فإننا سنتعامل مع هذا الإعلان الصهيوني بنفس المستوى.

ثانياً: ندعو كافة أذرع المقاومة وجماهير شعبنا لإعلان الاستنفار العام لمواجهة سياسات الاحتلال العدوانية.

                    {أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا، وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ}.

 

 

المكتب  الإعلامي

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الأربعاء 29 ذو الحجة 1433هـ -14/11/2012م


انشر عبر