شريط الأخبار

أبو مجاهد:لا حديث عن تهدئة في ظل العدوان والمقاومة لن تتخلى عن واجباتها

09:00 - 13 تشرين أول / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال محمد البريم " أبو مجاهد" الناطق باسم لجان المقاومة أنه من غير المقبول الحديث عن تهدئة في ظل العدوان الصهيوني الغاشم الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني مؤكداً أن لا تهدئة في ظل العدوان الصهيوني.

وأضاف " أبو مجاهد" في بيان صحفي وصلت "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، أن العدو الصهيوني يتحمل كافة تداعيات عدوانه الغاشم وأن المقاومة ما وجدت إلا للدفاع عن شعبنا في مواجهة العربدة الصهيونية وهذا عملها الطبيعي والواجب الملقى على عاتقها ولن تتخلى عنه مهما كلفها ذلك من تضحيات.

وحذر الناطق باسم لجان المقاومة العدو الصهيوني من مجرد التفكير بارتكاب أي حماقة ضد قطاع غزة فالتهديد لا يخيف مقاومتنا والتصعيد سيقابل بالمزيد من الصمود والتصدي واستمرار العدوان سيقابل بالرد القوى الذي ليس له حدود.

وأكد " أبو مجاهد" على جهوزية المقاومة وفي مقدمتها ألوية الناصر صلاح الدين لمواجهة العدوان الصهيوني داعياً لمزيدٍ من التلاحم ورص الصفوف والوحدة الميدانية لمواجهة كافة المخاطر التي تتعرض لها قضيتنا ومقاومتنا وشعبنا الصابر.

وتوجه الناطق باسم لجان المقاومة بالتحية لجموع المجاهدين في ميادين المواجهة والذين أذلوا العدو الصهيوني بعملياتهم البطولية وصواريخهم المباركة ووقفتهم الشامخة دفاعاً عن أبناء شعبنا في مواجهة الاعتداءات الصهيونية.

انشر عبر