شريط الأخبار

يديعوت: أوباما أعطى الضوء الأخضر لضرب غزة

05:48 - 12 حزيران / نوفمبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال إليكس فيشمان، المحلل السياسي بصحيفة يديعوت أحرونوت، إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما منح (إسرائيل) ضوءًا أخضراً لشن عملية عسكرية واسعة النطاق على قطاع غزة.

وأضاف فيشمان في تصريحات نشرتها صحيفة "يديعوت احرنوت" العبرية، أن تصريحات السفير الأمريكي بإسرائيل دان شابيرو التي قال فيها "إن إسرائيل تمتلك الحق في الدفاع عن نفسها وسكانها دليل كافٍ تمامًا على تأييد أوباما لتلك العملية"، خصوصًا أن شابيرو لا يجرؤ على التفوه بتلك التصريحات دون الرجوع إلى البيت الأبيض بواشنطن.

وأشار فيشمان إلى أن شابيرو يعني أن الولايات المتحدة ستتفهم شن (إسرائيل) عملية عسكرية في غزة، منبها إلى أن الكرة الآن في كل ما يتعلق بتنفيذ العملية أصبح في ملعب حكومة (تل أبيب) وقيادة الجيش.

اللافت أن فيشمان، المعروف بصلاته القوية بصانعي القرار بـ(تل أبيب)، قال إنه لم يعد أمام إسرائيل أي مناص من شن عملية عسكرية كهذه، زاعمًا بأن حركة حماس تجاوزت خلال اليومين الماضيين جميع الخطوط الحمراء، وأظهرت الجيش الإسرائيلي كما لو أنه مجموعة من العاجزين على توفير الحماية المطلوبة للسكان المجنيين بالمنطقة الجنوبية، الأمر الذي سيجعل من شن إسرائيل هذه العملية مسألة حتمية.

ونبَّه إلى وجود تخوف جدي من بعض الساسة الإسرائيليين ممن يرون أن تنفيذ تلك العملية قد ينعكس سلبيًا على إسرائيل، حيث سيؤدي إلى سقوط حركة حماس ومن ثم الاتيان بحكومة أكثر تشددًا منها، وبالتالي يجب على إسرائيل، والحديث لـــ"فيشمان"، الحذر وأن تحقق هدفًا واحدًا فقط من مبادرتها بالقيام بأي عملية عسكرية، وهو وقف إطلاق النار من القطاع على إسرائيل لأطول فترة ممكنة.

وأشار فيشمان إلى إمكانية تحقيق هذا الأمر من خلال إلحاق أضرار كبيرة بمواقع السلطة وبنيتها التحتية وبالمواقع العسكرية التابعة لحماس والجهاد الإسلامي.

انشر عبر