شريط الأخبار

سكان "سديروت" يؤكدون: لم نشهد وضعا كهذا منذ "الرصاص المصبوب"

03:54 - 12 تموز / نوفمبر 2012

سكان سيديروت في الملاجئ
سكان سيديروت في الملاجئ

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

أفادت صحيفة "هآارتس" العبرية ان مشاهد الحرب عادت الى مدينة سديروت، فالمدينة التي تُعد هدفاً لسقوط الصواريخ عليها، عادت يوم امس الى "الطوارئ"، فالمدارس فارغة من الطلاب، والمحال التجارية مغلقة والسكان "يتمترسون" في بيوتهم او يهرولون مسرعين بالبحث عن مخبأ لهم في حال إطلاق صفارات الانذار.

ونقلت الصحيفة عن رئيس بلدية سديروت "ديفيد بوسكيلا" " ان الوضع في الجنوب يشكل أمراً مخجلاً لـ "إسرائيل"، فأي مسلح يرغب بتعكير صفو العيش في المدينة بإمكانه ذلك".

وكان قد سقط يوم امس اكثر من 20 صاروخاً على سديروت، منها 11 داخل المدينة.

وقال قائد شرطة سديروت "منذ سنوات لم يذكر سكان سديروت يوماً مثل هذا اليوم، فمنذ عملية الرصاص المصبوب لم نشهد شيئاً كهذا".

انشر عبر