شريط الأخبار

نداءات لدعم المقاومة في مؤتمر الأسرى بتونس

03:48 - 10 تموز / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

دعا مشاركون في المؤتمر الدولي لنصرة الأسرى الفلسطينيين في سجون إسرائيل الذي افتتح اليوم في تونس إلى دعم المقاومة الفلسطينية.

وفي كلمته أمام المؤتمر وجّه فاروق القدومي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، انتقادات شديدة للسلطة في رام الله بسبب "كبحها نشاط المقاومة".

وانتقد ما أسماه بـ"صمت" الدول العربية و"تراخي" المجتمع الدولي في "إجبار إسرائيل على الالتزام بقرارات الأمم المتحدة والهيئات الدولية".

من جانبه، رأى مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، أنه "لا أفق للمفاوضات، وأن إسرائيل لن تخضع إلا بالمقاومة الشعبية وممارسة الضغط الدولي عليها بمحاصرة كافة أشكال التطبيع".

وشدد رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، على "استمرار المقاومة حتى تحرير كامل الأراضي الفلسطينية من الاحتلال".

ودعت منظمات حقوق الإنسان ومؤسسات الشرعية الدولية إلى مساندة الأسرى في السجون الإسرائيلية والعمل على تحريرهم.

واستدرك قائلاً: "نحن لا نخشى السجون الإسرائيلية، ومرحبًا بها في سبيل نصرة الحق الفلسطيني والقدس والأقصى".

وبدأت في العاصمة التونسية صباح اليوم أعمال المؤتمر الدولي لنصرة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال بمشاركة فلسطينية وعربية، ومن المقرر أن تتواصل أعماله، على مدار يومين متتاليين.

وأشار أحمد الكحلاوي رئيس الهيئة التونسية لمناهضة التطبيع إلى أن المؤتمر أشرف على تنظيمه جمعيات من المجتمع المدني من تونس ومن فلسطين ومن بعض الدول العربية والأوربية، فـ"هو ليس مؤتمر الحكومات ولا مؤتمر الأحزاب ولا مؤتمر الفصائل".

وحضر المؤتمر حوالي 20 أسيرًا فلسطينيًا محررًا وممثلون عن منظمات حقوقية تعنى بتحرير الأسرى.

وأوضح صالح العطوي، أحد أعضاء اللجنة المنظمة للمؤتمر، في تصريحات لمراسل الأناضول أن "الهدف الرئيسي من هذا المؤتمر هو تدويل قضية الأسرى والتعريف بها خاصة من أرض تونس التي تدعم القضية الفلسطينية".

ويلاقي المؤتمر متابعة سياسية وإعلامية مكثفة، ويرعاه رئيس الجمهورية محمد المنصف المرزوقي.

انشر عبر