شريط الأخبار

اعتصام في ساحة كنيسة المهد تضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام

08:08 - 09 آب / نوفمبر 2012

بيت لحم - فلسطين اليوم

نظمت وزارة شؤون الاسرى والمحررين بالتعاون مع العديد من القوى والفعاليات الوطنية في بيت لحم، مساء اليوم الجمعة، اعتصاما في ساحة المهد وسط المدينة، وذلك تضامنا مع الاسيرين ايمن الشروانة وسامر العيساوي المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال منذ نحو 113 يوما والاسير محمد اسعد كنعانة، امين عام حركة ابناء البلد السابق، والمضرب عن الطعام منذ عشرين يوما.

وشارك في هذا الاعتصام حشد من اهالي الاسرى وممثلي القوى والفعاليات والمؤسسات الرسمية والشعبية بالمحافظة.

والقى وزير شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع كلمة اشاد خلالها بنضالات وصمود الاسرى في سجون الاحتلال ، مشيرا الى ان معركة الاضراب عن الطعام التي يخوضها هؤلاء الاسرى تمثل صرخة انسانية في وجه هذا الظلم الاستثنائي الذي تمارسه حكومة الاحتلال على مرأى ومسمع العالم الذي لم يحرك ساكنا من اجل انصاف هؤلاء الاسرى ورفع الظلم عنهم.

وشدد على ان الاسرى سينتصرون في نهاية المطاف على جلاديهم ذلك لانهم اصحاب حق وقضية وان الاحتلال زائل لا محالة.

كما تحدث خلال هذا الاعتصام كل من المحامية شيرين العيساوي شقيقة الاسير سامر العيساوي، وعم الاسير ايمن شراونة، وحسين رحال، نائب الامين العام لجبهة التحرير العربية، وخالد محبوب، رئيس بلدية الدوحة الجديد، وابن شقيق الاسير المريض رياض العمور.

واكد المتحدثون ان الشعب الفلسطيني بكل فئاته يقف الى جانب الاسرى الذين عقدوا العزم على رفض الذل والمتهان والاضهاد مهما كان الثمن، داعين الى انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية باعتبارها السلاح الاقوى في مواجهة الاحتلال ومخططاته العدوانية.

وناشد المتحدثون احرار العالم الوقوف الى جانب الاسرى والضغط على اسرائيل لحملها على وقف سياستها العنصرية ضد الاسرى وضمان اطلاق سراحهم دون قيد او شرط او تمييز.

انشر عبر