شريط الأخبار

الاحتلال ينقل الاسيرة السعدي للتحقيق و يمنع محاميها من الزيارة

01:44 - 09 حزيران / نوفمبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

رفضت سلطات الاحتلال السماح لمحامي لجنة الاسير بزيارة الاسيرة نوال السعدي (50 عاما) من مخيم جنين، ونقلها لمركز الجلمة للتحقيق.

وفي بيانات صدرت عنها، ادانت اللجنة ونادي الاسير ومنظمة أنصار الأسرى اعتقال السعدي زوجة القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الأسير بسام السعدي من منزلها في جنين الاحد الماضي.

وافاد نجل الاسيرة السعدي عز الدين، بأن مخابرات الاحتلال حولت والدته إلى مركز الجلمة للتحقيق معها ما يشكل خطرا على حياتها خاصة وانها تعاني من عدة امراض، مضيفا "رغم وضع والدتي الصحي الصعب رفض الجيش السماح لها باحضار ادويتها معها لدى اعتقالها".

وناشدت عائلة السعدي المؤسسات الانسانية والدولية التدخل والضغط على سلطات الاحتلال للافراج الفوري عنها وحمايتها من اساليب التحقيق الاسرائيلية التي تعرض حياتها للخطر، محملة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عنها نظرا لتدهور وضعها الصحي قبل اعتقالها وخضوعها للعلاج.

واعتقلت سلطات الاحتلال السعدي خلال انتفاضة الاقصى مرتين وتعتبر الراعية لابنائها السبعة جراء اعتقال زوجها القيادي الشيخ بسام القابع في سجن عوفر رهن الاعتقال الاداري منذ اكثر من عام، والذي جرى تجديده قبل اعتقالها بأيام، علما ان اثنين من اشقائها عثمان ومحمد وولديها التوأم ابراهيم وعبد الكريم وحماتها المسنة استشهدوا اثناء ملاحقة زوجها خلال الانتفاضتين.

انشر عبر