شريط الأخبار

كتائب القسام تتبنى استهداف قوة صهيونية راجلة بعبوة ناسفة شرق خان يونس

06:02 - 08 تموز / نوفمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أصيب جندي صهيوني الليلة، شرق خانيونس بعد استهداف المقاومة الفلسطينية لقوة صهيونية راجلة في منطقة الفراحين شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة.
وأعلن موقع "روتر" العبري عن إصابة جندي في عملية استهداف لقوة إسرائيلية راجلة كانت تقوم بأعمال تمشيط على الحدود شرق محافظة خانيونس.
وأفاد شهود عيان، بأن عدة سيارات إسعاف إسرائيلية وصلت إلى مكان العملية، ولا يعرف إذا ما كان هناك المزيد من الإصابات في صفوف الجنود الصهاينة.
وأعلنت كتائب القسام مسؤوليتها عن العملية التي استهدفت الدورية وأدت لإصابة الجندي الإسرائيلي.
وكان الاحتلال الإسرائيلي أعلن عن تضررت دبابة إسرائيلية بعد إصابتها بقذيفة هاون أطلقها مقاومون تجاه الدبابات المتوغلة شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.
وزعم موقع "وللا " الإخباري العبري أن انفجار قذيفة الهاون بالدبابة لم يسفر عن وقوع إصابات في صفوف طاقهما.
وتواصل قوات الاحتلال توغلها شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة منذ صباح الخميس وذك وسط إطلاق نار كثيف وعدد من القذائف المدفعية.

وكانت المصادر الطبية الفلسطينية اعلنت استشهاد أحمد يونس أبودقة البالغ من العمر 12 عاما اثر إطلاق مروحيات الاحتلال نيران رشاشاتها صوب منازل وأراضي المواطنين في منطقة الفراحين شرق خانيونس.

انشر عبر