شريط الأخبار

حماس: تصريحات "عباس" أوقفت المصالحة ومصيرها مجهول

05:59 - 07 تشرين ثاني / نوفمبر 2012

شعار الحركة
شعار الحركة

غزة (خاص) - فلسطين اليوم


أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس بان تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس شكلت ضربة قاصمة للمصالحة والقضية الفلسطينية.

وأوضح القيادي  بالحركة مشير المصري في تصريحات خاصة "لوكالة فلسطين اليوم" أن عباس يتحمل تعطل وتوقف المصالحة عقب تصريحاته التي أدلى بها لتلفزة "الإسرائيلية.

وكان محمود عباس  قال للتلفزيون الإسرائيلي أن فلسطين تقتصر على الضفة الغربية وقطاع غزة فقط، وأن غير ذلك هي أرض (إسرائيل) إلى الأبد.

وقال المصري:"لا توجد نوايا لدى عباس بمصالحة فلسطينية حقيقية تحافظ على الثوابت وتجابه الاحتلال الإسرائيلي وتحمي الوطن والمواطن وهو شخصياً يتحمل مصير المصالحة".

وعن رده حول جديد المصالحة الفلسطينية قال :"لا جديد على ملف المصالحة الفلسطينية ومصيرها مجهول أمام تلك الضربات القاصمة التي وجهه محمود عباس للقضية وتنازله عن حق العودة وبأي إطار ستكون المصالحة الفلسطينية".

وذكر  المصري أن عباس كثيرا ماً أصاب القضية الفلسطينية بمقتل حيث قال :"عباس أصاب القضية بعدة مواقف بمقتل منها التنسيق الأمني والتعاون الاستخبارتي مع العدو وقهر المقاومة الفلسطينية وملاحقتها بالضفة الغربية واعتقال كودار الجهاد وحماس باستمرار وهو مالا يقبله أي فلسطيني أو أي حر".

وقال :"إذا كانت فتح وعباس تريدان المصالحة الفلسطينية الجادة التي تقوم على حماية الثوابت عليهم أن يتراجعوا عن التصريحات والمواقف التي تزيد الانقسام والتي لا تعبر عن الشعب والقضية وأن يكونوا بعيدين عن الحسابات الفئوية الضيقة".

ودعا المصري عباس إلى الرجوع عن مواقفه السابقة المتعاونة مع الاحتلال "الإسرائيلي" والرجوع إلى حضن شعبه الفلسطيني بدلاً من تبادل الأدوار مع العدو الصهيوني.

 

انشر عبر