شريط الأخبار

دعوة قضائية تونسية ضد "إٍسرائيل" لاغتيالها أبو جهاد الوزير

05:07 - 04 تشرين أول / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أعلنت حركة "وفاء" التونسية، أنها سترفع رسميا دعوى قضائية أمام المحكمة التونسية ضد إسرائيل بتهمة اغتيال القيادي الفلسطيني خليل الوزير (أبو جهاد)، في تونس، العام 1988.

وأوضحت الحركة في بيان اليوم الأحد، أن رئيسها، عبد الرؤوف العيادي، وعضو مكتبها التنفيذي، المحامي عبد المجيد سيتوجهان غدا إلى المحكمة الابتدائية بتونس العاصمة، لرفع قضية عدلية ضد "إسرائيل" تتعلق بعملية اغتيال الشهيد أبو جهاد سنة 1988 بتونس".

وأشارت إلى أن هذه القضية تشمل أيضا "كلّ من سيكشف البحث عن ضلوعه في جريمة الاغتيال".

القانون الدولي

واعتبرت حركة "وفاء" التونسية أن هذه القضية "تستمد سندها من اعترافات "إسرائيل" الرسمية مؤخرا باغتيالها الشهيد أبو جهاد على التراب التونسي، وتقديم اسم مرتكبها".

وتابعت أن هذه القضية "ستستند أيضا إلى الاتفاقية الدولية التي وقعتها "إسرائيل" وأيضا تونس، والتي تعتبر أن هذه الفئة من جرائم الاغتيالات جرائم ضد الإنسانية"، علمًا أن "إسرائيل" سبق لها أن اعتمدت هذه الاتفاقية الدولية في تتبعها لبقايا النظام النازي.

وكان الإعلام الإسرائيلي نشر وثائق رسمية تثبت مسؤولية "إسرائيل" عن اغتيال أبو جهاد، الذي كان الرجل الثاني في منظمة التحرير الفلسطينية في تونس، في 15 إبريل/نيسان من العام 1988.

وكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية يوم الخميس الماضي، هوية وصورة قائد وحدة "الكوماندوز" الإسرائيلي الذي قتل أبو جهاد، وقالت إنه يدعى ناحوم ليفي، الذي مات في حادث سير عام 2000.

 

انشر عبر