شريط الأخبار

دراسة: امراض الكلى المزمنة تزيد من مخاطر حدوث الوفاة

05:47 - 01 كانون أول / نوفمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم


أظهرت دراسة طبية أجريت في الولايات المتحدة أن الإصابة بأمراض الكلى المزمنة، قد تزيد من مخاطر حدوث الوفاة عند المرضى من مختلف الفئات العمرية.

وحسب مختصين؛ يعاني المصاب بأمراض الكلى المزمنة من تضرر أنسجة الكلية على نحو يؤثر على قدرتها على القيام بوظائفها، ومع ذلك فهي تبدو قادرة القيام ببعض تلك الوظائف.

إلا ان تطور الحالة قد يقود إلى إصابة المريض بالفشل الكلوي الدائم، والذي يعد أشد مراحل أمراض الكلى المزمنة سوءاً، حيث يتوجب على المريض الخضوع لعمليات الديلزة (غسيل الكلى) أو عملية زراعة الكلى للبقاء على قيد الحياة.

وأشارت الدراسة التي نُشرت حديثاً في دورية الرابطة الطبية الأمريكية إلى أن هنالك ارتباط بين تراجع إثنين من المؤشرات المتصلة بأداء الكلى، وحدوث الوفاة عند المرضى من مختلف الفئات العمرية.

وكان فريق البحث من مدرسة الصحة العامة بجامعة جون هوبكنز الأمريكية أجرى دراسة لتحليل بيانات ما يزيد عن مليوني شخص، كانوا جميعهم من المشاركين في عشرات الدراسات التي نفذت ما بين عام 1972 وعام 2011.

وطبقاً للنتائج فقد تم رصد رابط بين انخفاض وظائف الكلى وارتفاع مستويات الزلال في البول، وحدوث الوفاة أو معاناة المريض من الفشل الكلوي.

انشر عبر