شريط الأخبار

زيارات مكوكية لقادة الاحتلال لحشد التأيد الأوروبي لضرب إيران

06:08 - 31 تموز / أكتوبر 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

أكد  رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو ان العقوبات الدولية التي تفرض على إيران تُلحق أضرار كبيرة بالاقتصاد الإيراني إلا أنها لم تؤدي بعد لوقف برنامج إيران الذري على حد زعمه.

وأوضح خلال مقابله مع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولند في قصر الاليزيه في باريس بأن إيران أصبحت خطيرة وقدرتها تضاعفت لتصنيع سلاح ذري، مشيداً، بالموقف الفرنسي بفرض المزيد من العقوبات ضد إيران".

وفي سياق أخر حاول وزير الحرب الصهيوني أيهود باراك إقناع رئيس الحكومة البريطاني والقيادة العسكرية في بريطانيا لزيادة اهتمامها بخطورة برنامج إيران الذري والتوقف عن عدم الاكتراث له.

ووفقا لموقع عنيان مركزي الإسرائيلي فان بريطانيا أبلغت الولايات المتحدة بأنها ليست على استعداد لتكن شريكة في توجيه ضربة لإيران.

وقالت بريطانيا :"سئمنا الحروب" فأثمانها باهظة خاصة من العمليات الجهادية التي لا زالت بريطانيا تدفع ثمنها حتى اليوم"، فالحرب في أفغانستان كلفت بريطانيا ثمن باهظ في الأرواح والمعدات.

فيما ذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية بان وزير حماية الجبهة الداخلية في الحكومة الإسرائيلية افي ديختر سيتولى الأسبوع المقبل زمام وزارة الحرب ليكن وزيرا بالفعل لوزارة الحرب  بدلا من وزير الحرب أيهود براك والذي سيتوجه الأسبوع المقبل لزيارة بريطانيا.

انشر عبر