شريط الأخبار

الخرطوم: نقل تصنيع المتفجرات بعيدا عن السكان

01:15 - 27 تموز / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

تعتزم الخرطوم نقل الجزء الخاص بتصنيع المتفجرات والبارود بمجمع اليرموك الحربي الواقع جنوب العاصمة إلى موقع آخر بعيد عن الأحياء السكنية، وذلك بعد تعرضه للقصف الأسبوع الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية عن والي الخرطوم، عبد الرحمن الخضر،، قوله :"إن الرئيس عمر البشير وجه الجهات المختصة بتنفيذ الخطوة التي ضمنت سلفا في المخطط الهيكلي العمراني المقترح للولاية، والذي أعدته شركة إيطالية وينفذ على مدار خمسة وعشرون عاما ابتداء من العام 2008 .

ولم يعلن الخضر عن المكان المقترح لنقل الجزء الخاص بالمتفجرات، وتوجد بالخرطوم مقار ووحدات عسكرية في مناطق مأهولة بالسكان .

و تعرض المجمع الواقع في منطقة الكلاكلة جنوبي الخرطوم إلى قصف بالطائرات الثلاثاء الماضي، أدى إلى مقتل 4 أشخاص وتضرر عدد من المباني السكنية المحيطة به. بحسب إحصاءات رسمية.

ويتهم السودان "إسرائيل" بقصف المجمع الحربي؛ حيث قال الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني، العقيد لصوارمي خالد سعد، في وقت سابق إن استخبارات بلاده تمتلك أدلة على تورط إسرائيل في القصف.

وزار والي الخرطوم أسر الضحايا الأربعة الذين لقوا حتفهم بسبب القصف، وقال إن الرئيس البشير قرر اعتماد الضحايا كشهداء وأن يتم التعامل مع أسرهم طبقا لمعاملة أسر الشهداء الذين ترعاهم منظمة الشهيد، وهي مؤسسة حكومية معنية برعاية أسر الشهداء الذين قاتلوا كمتطوعين إلى جانب الجيش السوداني في الحرب الأهلية بالجنوب.

وأوضح الخضر أن عدد القتلى ارتفع إلى أربعة ليل أمس الخميس وأن 35 منزلا وموقعا تضرر وفقا للإحصائيات الأولية .

وتسبب القصف في وصول شظايا إلى عدد من الأحياء السكنية القريبة من المجمع .

ووجه مجلس الوزراء في اجتماعه الطارئ مساء الأربعاء بإعادة تأهيل المصنع فورا وتوجيه المزيد من الموارد لبناء القدرات الدفاعية للبلاد.

انشر عبر