شريط الأخبار

الأسير الشراونة يرفض الإبعاد ويعلن إضرابه عن الماء

05:26 - 23 تشرين أول / أكتوبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

قال نادي الأسير اليوم الثلاثاء أن الأسير أيمن الشراونه المضرب عن الطعام لليوم 115 أعلن إضرابه عن الماء مجددا، نتيجة الضغوطات التي تمارس بحقه من قبل ضباط في "إدارة السجون "، وأكد لمحامي نادي الأسير الذي قام بزيارته اليوم في "عيادة سجن الرملة "  أنه لن يقبل فكرة الإبعاد مهما كلفه الأمر وسيستمر في إضرابه ،إما الشهادة أو العودة إلى أهله وبيته .

وخلال حديثه لمحامي النادي قال الأسير الشراونه أن إدارة "عيادة سجن الرملة " تتعمد نقلي يوميا من غرفة عزل إلى أخرى بهدف خلق حالة من عدم الاستقرار كما قامت بعزلي تماما عن كافة الأسرى في السجن سواء المدنيين أو الأمنيين بهدف الضغط علي، وإجباري على فك الإضراب "

وأوضح بأن سلسلة من الاجتماعات عقدت مع ضباط من "إدارة السجون "،عرضوا من خلالها مقترحات بإبعادي أو ان يتم تحويلي إلى الاعتقال الإداري، وهذا ما أرفضه ولن أقبله بعد إضراب تجاوز 100 يوم ".

ويعاني الأسير الشراونة من حالة إغماء متكررة ، وفقدان لتركيز وعدم قدرة على التذكر ، وأوجاع شديدة في الرأس والمعدة .

وفي هذا الإطار أكد محامي النادي أن وضع الأسير الشراونة في غاية من الخطورة ،وبدا على وضعه الصحي  تراجع كبير.

ووجهه الأسير الشراونة رسالة  إلى كافة أبناء شعبه داعيا من خلالها الوقوف بجانبه ومساندته في إضرابه ، الذي يخوضه باسم كل الأحرار في هذا العالم .  

إلى هذا حمل رئيس نادي الأسير قدورة فارس سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الشراونة محذرا المساس بحياته ،داعيا كل الفعاليات الشعبية والرسمية إلى التحرك في ظل ما يعانيه الأسرى المضربين من مواجهة للموت يوميا متحدين جبروت السجان وهمجيته ". 

 

انشر عبر