شريط الأخبار

أطباء أميركييون وأوروبييون يرفضون علاج رئيس الـ"موساد" السابق

05:27 - 18 تشرين ثاني / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم


ذكرت مصادر صحافية أن الجنرال مئير داغان الرئيس السابق لجهز الاستخبارات الخارجية الاسرائيلي (موساد) خضع لعملية زراعة كبد في بيلاروس، مضيفة أن حالته في الوقت الراهن خطيرة.

وأضافت الصحيفة أن العملية الجراحية التي أجريت منذ 5 ايام، كانت ناجحة، لكن صحة داغان واجهت مضاعفات خطيرة بعدها.

وكان الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو قد أعلن يوم الثلاثاء أن أطباء في بلاده أجروا عملية ناجحة لزراعة كبد لرئيس سابق للموساد، لكنه لم يكشف عن اسم المريض.

وأوضح لوكاشينكو أن القرار بإجراء العملية اتخذ بعد أن تشاور الرئيس السابق للموساد معه شخصيا، على الرغم من أن لوكاشينكو "لم يتعهد له بشيء" بشأن نجاح العملية وهذا بعد رفض الاطباء الاميركيين والسويديين اجراء العملية.

وقال الرئيس البيلاروسي أن الجراح الشاب أوليغ رومو أجرى العملية منذ 10 أيام، مضيفا أن طبيبا من اسرائيل وصل الى بيلاروس وأكد نجاح العملية.

وخدم مئير داغان كجنرال في الجيش الاسرائيلي، ثم شغل منصب رئيس الموساد من 2002 إلى كانون الثاني (يناير) عام 2011.

انشر عبر