شريط الأخبار

لجان المقاومة: أسر الجنود الخيار الأمثل لتحرير أسرانا

04:50 - 18 حزيران / أكتوبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكدت لجان المقاومة الشعبية أن خيار خطف الجنود هو الخيار الأمثل لاستعادة حرية الأسرى ، مؤكدة على ضرورة التوحد بالفعل من اجل قضية الأسرى ، مشددة على أن العدو لا يفهم إلا لغة القوة .

وقال القيادي في لجان المقاومة الشعبية علي الششنية في كلمة له خلال الاحتفال المركزي للاحتفال الذي تنظمه حركة حماس في مركز رشاد الشوا في الذكرى الأولى لإتمام صفقة وفاء الأحرار بعد عصر الخميس 18/10/2012م- :" عملية الوهم المتبدد جاءت لتكرس نهج المقاومة ولتقول أن البندقية التي تخرج من العقيدة الراسخة هي الخيار الوحيد للتحرير والانتصار ".

ووجه الششنية التحية للشهداء الذين ارتقوا خلال العملية حامد الرنتيسي ومحمد فروانة ، مؤكداً أن دماء الشهيدين كانت بداية النصر وانتزاع حرية الأسرى الأبطال ، معبراً عن امتنانه لكل المخططين والمنفذين للعملية من كتائب القسام وألوية الناصر صلاح الدين وجيش الإسلام.

وأوضح أن تحرير الأسرى واجب شرعي ، مشدداً على أن عمليات أسر الجنود هي الوسيلة المثلى لتحرير كل الأسرى وقال :" العدو لا يفهم إلا لغة القوة ".

واعتبر الششنية قيام الاحتلال باعتقال بعض المحررين تأكيد على عنجهية وهمجية العدو الغاشم ورسالة موجهة لكل الوسطاء على عدم التزامه بأي تعهدات .

انشر عبر