شريط الأخبار

د.عدوان يدعو الانروا للتراجع عن قرار تدريس "المحرقة"

09:05 - 17 تموز / أكتوبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

تعقيبا على قرار وكالة الغوث تدريس " المحرقة" في مدارس اللاجئين الفلسطينيين، قال رئيس دائرة اللاجئين في حركة حماس، د. عصام عدوان بأن الانروا تتعرض لضغوطا تمارس عليها من قبل الاحتلال و الولايات المتحدة الامريكية التي تبتز الانروا و تقلص المساعدات المالية للانروا و تشترط تدريس الهولوكوست بطلب اسرائيلي.

و اشار عدوان في مقابلة تلفزيونية مساء اليوم الخميس ان هناك مؤامرة تحاك على اللاجئين الفلسطينيين و يراد تذويب قضيتهم، مؤكداً أن الفلسطينين اصحاب قضية و اصحاب نكبة تعرضوا لها في عام 48، و كان الاولى للانروا ان تقوم بتدريس النكبة الفلسطينية بدلا من الهولوكوست.

و اوضح ان الوكالة تستجيب للضغوط عندما تكون هناك ضغوطا عليها لان الوكالة حريصة على صورتها امام العالم فهي تعتمد على المساعدات و المنح التي تقدمه دول من مختلف العالم.

و قال عدوان: " نحن نعول على وعي اللاجئ الفلسطينيين في هذا الشأن و لا سيما و ان المسؤولين في الانروا عرضة للمحاسبة من قبل المواطنين اللاجئين الفلسطينيين اذا ما اسيئ التصرف تجاه مصالحهم".

و أكد عدوان بأن الوكالة وقعت اتفاقيات مع اللاجئين في سوريا و الاردن و لبنان و السلطة الفلسطينية تقضي بالتزام الانروا بمناهج التعليم في مناطق وجودهم، و اذا ما تم تدريس المحرقة في مدارس اللاجئين، فان هذا يعني ان هذه الدول وافقت على ذلك، و نتصور ان ترفض هذه الخطوة من وزارات التعليم في هذه الدول.

كما دعا عدوان المنظمات و المؤسسات الناشطة في شؤون اللاجئين بتوصيل رسائل الى مسؤولي الانروا و احتجاجهم على هذه الخطوة، مشددا على انه على الاهالي ان يقدموا عرائض يرفضون هذه الخطوة و ان يمنعوا ابنائهم من دراستها.

و لفت الى ان على الأبناء ان يقوموا بتمزيق هذه الكتب و رميها في القمامة لانها لا تساوي الحبر التي كتبت فيه

انشر عبر