شريط الأخبار

صحة "البرق" بخطر بعد عودته للإضراب

03:29 - 15 حزيران / أكتوبر 2012

الضفة الغربية - فلسطين اليوم

حذرت جمعية واعد للأسرى والمحررين من تزايد التدهور الخطير الطارئ على صحة الأسير سامر البرق والذي خاض الإضراب المفتوح مجدداً بدءاً من اليوم بعد أن أضرب 118 يوماً قبل أن يفك إضرابه الأخير بعد وعود من قوات الاحتلال بالإفراج عنه وترحيله إلى مصر.

وأضافت واعد بأن الاحتلال بات يتلاعب بمصير الأسرى الفلسطينيين وخاصة الأسرى الإداريين معتبرة أن عدم وجود ركيزة قانونية صلبة لمجابهة الاعتقال الإداري تجعل من مئات الأسرى الإداريين ضحايا المحاكم والزنازين والسجون "الإسرائيلية".

وطالبت واعد الجهات التي أشرفت على متابعة الاتفاق الذي أبرم بين الأسير البرق ومصلحة السجون بإطلاع بعض مسؤولي السلطة بضرورة كشف تفاصيل ما جرى والوقوف عند مسؤولياتهم أمام هذا السلوك الخطير والمتكرر، مجددة تحذيرها بأن الأسير البرق يعاني أوضاعا صحية صعبة للغاية لا تمكنه من الاستمرار بالإضراب.

انشر عبر