شريط الأخبار

مركز يهودى بارز يدعو أوباما لقطع الاتصالات مع الإخوان

06:50 - 14 حزيران / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

نقلت صحيفة جيروزاليم بوست دعوة مركز سيمون فيزنتال اليهودى الذى يرصد حوادث معاداة السامية فى جميع أنحاء العالم، الرئيس الأمريكى باراك أوباما إلى التنديد العلنى بدعوة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع إلى الجهاد ضد إسرائيل، وطالب المركز الرئيس الأمريكى بقطع كل الاتصالات مع جماعة الإخوان حتى يتم سحب "التهديد".

ويأتى ذلك بعدما قال بديع لأتباعه فى رسالته الأسبوعية إن اليهود نشروا الفساد فى الأرض وسفكوا دماء المؤمنيين، ومن ثم يجب على العرب أن يواجهوهم بالجهاد المقدس والتضحيات الكبيرة وكل أشكال المقاومة.

واتهم الحاخامان مارفين وأبراهام كوبر، مسئولا المركز فى بيان مشترك إن بالتبجح، وقال إن ما قاله "يؤكد رأينا منذ زمن طويل بأن الإخوان المسلمين من التنظيمات المعادية للسامية فى العالم اليوم".

وأضاف البيان "نحن لا نتعامل مع فيديو على يوتيوب أو إمام متطرف منفرد، لكن دعوة إلى معاداة السامية من رجل له عشرات الملايين من الاتباع، ويقود منظمة تتحكم فى مستقبل مصر. ولا يمكن أن تسير الأمور كالمعتاد فى واشنطن عندما يحدث مثل هذا الهجوم على الشعب اليهودى"كما زعم.

ودعا الحاخامان الرئيس أوباما إلى إدانة الخطاب وقطع كل الاتصالات الرسمية وغير الرسمية للولايات المتحدة مع الإخوان المسلمين حتى يتوقفوا عن كراهيتهم وتشجيعهم على الحرب، على حد قولهم.


انشر عبر