شريط الأخبار

منظمة يهودية تخطف النساء اللواتي تزوجن من عرب وتنقلهم إلى المستوطنات

06:24 - 12 حزيران / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

عمل العديد من التنظيمات اليهودية الصهيونية المتطرفة على منع الفتيات اليهوديات من الاختلاط بالعرب، ومن بين هذه المنظمات، منظمة تابعة لحركة (كاخ) العنصرية، التي قررت المحكمة الإعلان عنها خارجة عن القانون.
وبحسب القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، فإن أفراد هذه الجموعة يقومون بالبحث عن فتيات يهوديات تزوجن من عرب فلسطينيين داخل ما يُطلق عليه الخط الأخضر، وبعد ذلك نقوم باختطافهن وإسكانهن في المستوطنات العشوائية في الضفة الغربية المحتلة، بحيث لا يعرف الزوج الفلسطيني، ما هو مصير زوجته، وفي بعض الحالات، أضاف التلفزيون الإسرائيلي، يقوم أفراد هذه المجموعة باختطاف المرأة اليهودية وأطفالها ونقلهم إلى المستوطنة حيث يقومون بإجراء عملية غسيل دماغ لهم، لإعادتهم إلى الدين اليهودي، ومن الجدير بالذكر أن الشرطة الإسرائيلية لا تقوم بعمل أي شيء من أجل إعادة النساء المختطفات.
على صلة بما سلف، تدعي منظمة (لاهافا) الصهيونية الإسرائيلية التي من أهدافها منع اختلاط البنات اليهوديات بغير اليهود، بأن من أسباب ظواهر الاعتداء على شبان عرب بالقدس الغربية من قبل جهات يهودية، قيام الشبان بمصاحبة فتيات يهوديات، وهو الأمر الذي تسعى المنظمة إلى محاربته.

انشر عبر