شريط الأخبار

بالأسماء: الاحتلال اختطف 7 من غزة عن حاجز بيت حانون خلال 2012

10:36 - 11 تشرين أول / أكتوبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن سلطات الاحتلال اختطفت منذ بداية العام المجارى 7 فلسطينيين سواء من المرضى أو مرافقيهم والذي اضطروا إلى المرور عبر حاجز بيت حانون /ايرز للوصول إلى المستشفيات في أراضى الداخل المحتل أو القدس للعلاج أو التجارة .

وأوضح المركز في بيان له وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه بأن الاحتلال اختطف صباح أمس الأربعاء المواطن خليل جبريل أحمد النجار (44 عاما) من جباليا خلال مرافقته لشقيقه المريض الذي وصل معبر بيت حانون برفقته ويعاني من آلام في الحوض للمراجعة في أحد المستشفيات الفلسطينية في الضفة الغربية ، وحاصل على تنسيق وموافقة للدخول ، إلا أن الاحتلال اعتقله دون تقديم تبريرات .

وأشار المركز إلى أنه باعتقال النجار يرتفع عدد المواطنين الذين اختطفوا خلال هذا العام عبر معبر بيت حانون إلى 7 مواطنين ، فبالإضافة إلى النجار اعتقل الاحتلال الشاب الجريح " بسام شعبان فؤاد ريحان، 25 عاماً من بلده جباليا، شمال القطاع وذلك فى 20/1/2012    أثناء توجهه للعلاج في مستشفيات الضفة الغربية المحتلة، على اثر إصابته  خلال حرب الفرقان،علماً انه حاصل على تحويله طبية تفيد بضرورة علاجه من إصابته فى العصب ، وتم إبلاغ ذويه من قبل مخابرات الاحتلال بأنه معتقل في سجن عسقلان ويخضع للتحقيق، والشاب "كامل حكمت الترامسى" 23 عام من مدينة غزة وهو مريض بسرطان الغدة النخامية ، وقد اعتقل في 19/2/2012 على المعبر خلال توجهه للعلاج داخل مستشفيات  أراضى ال48 ، وأطلق الاحتلال سراحه بعد التحقيق معه فى سجن عسقلان .

والثالث هو التاجر "احمد صبحي الكحلوت والذي اختطف بتاريخ 14/3/2012 على المعبر خلال عبوره للضفة لمتابعة تجارته بالسيارات وهو حاصل على تصريح بالعبور ، كذلك اختطف الاحتلال المواطن" إيهاب أحمد محمود أبو الجديان"(35 عاماً)، بتاريخ 9/4/2012، أثناء ذهابه للمعبر لمقابلة  المخابرات الإسرائيلية للحصول على تصريح بالسفر  إلى الضفة الفلسطينية لغرض نقل طفلين معاقين (مكفوفين) من مدرسة الشروق الخاصة للمكفوفين في بيت جالا بمحافظة بيت لحم، إلى مكان سكنه في قطاع غزة ، وتم تحويله إلى سجن عسقلان .

والخامس هو المواطن "وائل كامل محمد الطويل" (40 عاماً)، من مدينة غزة بتاريخ  8/7/2012 حينما كان متوجها للعلاج فى مستشفي المقاصد الخيرية بالقدس حيث يعانى من انزلاق غضروفي في الظهر ويحتاج إلى عملية جراحية ، و اعتدى عليه بالضرب قبل تحويله إلى سجن عسقلان ، واعتقل كذلك المواطن المريض " روحي فؤاد حسين قرقز" (41 عاماً) من بلدة جباليا شمال القطاع بتاريخ 15/07/2012، بعد استدعائه للمقابلة  بناء على طلبه بمنحه تصريح للمرور عبر معبر بيت حانون للوصول إلى مستشفى المقاصد في القدس لغرض تلقي العلاج، حيث يعاني من أوجاع شديدة في ركبته اليسرى ، وهو متزوج ولديه ثلاثة أطفال، وتم تحويله أيضا إلى التحقيق  في سجن عسقلان ، والسابع هو الأسير النجار .

وأفاد المركز بان الاحتلال لم يتوقف عن ممارسة سياسة ابتزاز المرضى واعتقالهم، من خلال استدعاء العديد منهم لإجراء مقابلات أمنية بداعي البحث في منحهم تصاريح مرور عبر حاجز بيت حانون ،وكذلك المرافقين الذين يعتمد عليهم هؤلاء المرضى فى تنقلاتهم ، وذلك منذ أن انسحب من قطاع غزة فى سبتمبر 2005 ، وكان الاحتلال قد اختطف العام الماضي 8 مواطنين ، بينما اعتقل في عام 2010 ، 4 مواطنين ، وكان مؤسسات حقوقية قد أكدت بان عدد المرضى الذين قابلوا المخابرات على معبر بيت حانون "ايرز" 91 مريضاً منهم 53 رجلاً و38 من النساء.

وأدان المركز هذه السياسة الإجرامية بحق أبناء الشعب الفلسطيني واستغلال حاجتهم للعلاج لابتزازهم والضغط عليهم للعمل مع مخابرات الاحتلال أو اعتقالهم والزج بهم في غياهب السجون . وطالب بضرورة تدخل المنظمات الدولية والضغط على الاحتلال للتوقف عن سياسة الابتزاز والاعتقال التعسفي واستدعاء المواطنين الفلسطينيين الراغبين بالسفر من خلال معبر بيت حانون للمقابلة الأمنية .                               

انشر عبر